Menu
22:22الأردن تطلق تحذيرا بعد الإعلان عن صفقة القرن
22:18"العدالة والتنمية" التركي: القدس قلب العالم الإسلامي
22:15حزب الله يدين "صفقة ترامب"
21:58اجتماع طارئ للجامعة العربية حول "صفقة القرن" بحضور عباس
21:55كلمة الرئيس محمود عباس بعد اعلان ترامب لـ "صفقة القرن"
20:59ترامب ينشر صورة حدود الدولة الفلسطينية حسب خطة صفقة القرن
20:57الرئيس عباس يؤكد رفض صفقة القرن في حديث مع رئيس الاتحاد الاوروبي
20:56أول تعليق من حركة حماس على إعلان ترامب (صفقة القرن)
20:50أبو الغيط: الموقف الفلسطيني من "صفقة القرن" هو العامل الحاسم
20:45أبناء شعبنا في الوطن والشتات ينتفضون ضد "صفقة القرن"
20:42ترامب يعلن عن "صفقة القرن"
20:21هنية يجري اتصالا هاتفيا بالرئيس عباس
11:53الاحتلال يصادر أموالًا من المقاصة تعويضاً لعائلات قتلى
11:48نقابة الموظفين بغزة: تعليق الدوام للمشاركة بمسيرات ضد "صفقة القرن"
11:47قرار بإخلاء عائلة دويك من عقارها لصالح المستوطنين في سلوان
صفقة القرن

المنتدى الفلسطيني يدعو لتكاتف فلسطيني أممي بمواجهة "صفقة القرن"

أرض كنعان

دعا المنتدى الفلسطيني في بريطانيا إلى تكاتف فلسطيني عربي إسلامي أممي، والوقوف صفًا واحدًا في مواجهة مخطط التصفية الذي تواجهه القضية الفلسطينية في هذه المرحلة والمسمى "صفقة القرن".

وقال المنتدى في بيان له، في ذكرى مرور 71 عامًا على النكبة: إن الشعب الفلسطيني الذي أسقط عشرات المشاريع المشبوهة من قبلُ قادر على إسقاط هذا المشروع الجديد لتصفية القضية والحقوق الفلسطينية.

ورأى أنه سواء كانت الصفقة نهائية تتطلب التوقيع، أم خطة عملية متدرجة، فإنها تمثل خطرًا كبيرًا على القضية الفلسطينية، وينذر بتصفيتها إذا لم يتوافق المخلصون والأحرار من أبناء شعبنا وأمتنا على خطة لمواجهتها وإفشالها.

وأشار إلى أن ما تسرّب من بنود الخطة، وما سبقها من قرارات تتعلق بالقدس واللاجئين، وما سيُعرض على الشعب الفلسطيني ما هو إلا تكريس للاحتلال الإسرائيلي لكل فلسطين، وتعامل مع القضية كما لو كانت صفقة تجارية يحصل من خلالها الفلسطينيون على حق العيش، مقابل التنازل عن أرضهم ومقدساتهم.

ودعا جميع الأحرار في بريطانيا المناصرين لحق الفلسطيني في أرضه، والرافضين لقرارات ترمب ومخططاته، أن يهبوا للمشاركة بقوة في تظاهرة إحياء ذكرى النكبة في العاصمة البريطانية لندن ظهر السبت القادم، تعبيرًا عمليًا عن رفضهم مخطط ترمب، وتأكيدًا على حقوق شعبنا الكاملة، والتي لا يمكن التنازل عنها، وفي مقدمتها حق العودة والحريّة وتقرير المصير.

وجدد المنتدى دعوته للحكومة البريطانية إلى تغيير سياستها تجاه القضية الفلسطينية وأن تكف عن دعم الاحتلال، وأن تتحمل مسؤوليتها عن نكبة الشعب الفلسطيني وتشرده، وأن تبادر للاعتذار له عن الجريمة التاريخية المسماة "وعد بلفور" المشؤوم.