Menu
05:23مصدر أممي: ملادينوف يصل القطاع اليوم لبحث صفقة تبادل أسرى
05:21طائرات الاحتلال الاسرائيلي تقصف عدة مواقع في قطاع غزة
22:35الاحتلال يجبر مقدسيًا على هدم منزله
22:28اعتصامات ومسيرات غاضبة في مخيمات لبنان رفضًا للتطبيع
22:20المجلس الوطني: اتفاقات التطبيع لن تحقق السلام
22:19"الشعبيّة": تطبيع البحرين والإمارات يومٌ أسود في تاريخ أمتنا
22:16الرئاسة: اتفاقات التطبيع لن يحقق السلام
21:01فعاليات احتجاجيّة في الضفة وغزة رفضًا لاتفاقيتي التطبيع
20:59وقفة جماهيرية ببرلين ضد اتفاقيات التطبيع العربي
20:51هنية يزور سفارة فلسطين في بيروت ويتلقى اتصالا من عباس
20:50قوات الاحتلال تبعد شابًا عن الأقصى وتغلق شارع في الخليل
20:45بالصور: 14 إصابة وأضرار مادية أثر سقوط صاروخ في أسدود
20:24صافراتُ الإنذار تدوي في عسقلان وإسدود
20:23غزة: هيئة المعابر تصدر تنويهاً "مهماً" بخصوص التسجيل الإلكتروني للسفر
20:15استئناف التسجيل لسفر المغادرين عبر معبر رفح إلكترونيا

الأحمد يكشف عن موعد توجه وفد فتح للقاهرة ويكشف تفاصيل المقترح المصري

أرض كنعان - رام الله - أعلن عضو اللجنتين المركزية لحركة “فتح” والتنفيذية لمنظمة التحرير اليوم الأحد، عن موعد توجهه للقاهرة.

وقال الأحمد في تصريحات لصحيفة الحياة اللندنية إنه سيتوجه إلى القاهرة غدًا؛ لتسليم ردّ “فتح” على الاقتراحات المصرية.

وأضاف الأحمد : “سأحمل ردّ القيادة الفلسطينية، ثم تَنقل مصر هذا الرد الى حماس، وفي حال وافقت الأخيرة عليه، ستدعو مصر إلى حوار ثنائي في القاهرة قريباً”.

وشدد الأحمد على أن حركة فتح مصممة على تمكين الحكومة من تسلُّم صلاحياتها كاملة في قطاع غزة تمهيداً لإنهاء الانقسام.

واعتبر أن “تصريحات بعض قادة حماس في شأن مسودة الاقتراحات المصرية، كانت مضللة، وهدفت الى بلبلة الرأي العام”، وفقا لتعبيره.

وأضاف عضو مركزية فتح : “مثلاً، صرح عضو المكتب السياسي في حماس موسى ابو مرزوق بأن الورقة المصرية تنص على تسليم الجباية الداخلية في قطاع غزة الى الحكومة، واقتطاع جزء منها لدفع رواتب موظفي الأمن، والحقيقة غير ذلك، اذ تنص على تسليم الجباية للحكومة من دون أي إضافات”.

وتابع: “هناك تصريح بأن حكومة وحدة وطنية ستُشكل في غضون خمسة اسابيع، والحقيقة انه لا يوجد سقف زمني، وهي تنص على تمكين الحكومة أولاً، ثم بحث تشكيل حكومة وحدة، من دون ذكر أي مدد زمنية”.

وحسب الصحيفة، ترفض “حماس” بحث تمكين الحكومة في غزة، مطالبة بتشكيل حكومة وحدة، ورفع “العقوبات” عن غزة، وعقد الإطار القيادي لمنظمة التحرير الذي تشارك فيه حركتا “حماس” “الجهاد الإسلامي”. أما “فتح”، فتصر على تمكين الحكومة أولاً من خلال تسليمها الدوائر الحكومية والوزارات، بما فيها أجهزة الأمن، وتطبيق الاتفاقات الموقعة.

وقال الأحمد إن مسودة الاقتراحات المصرية تنص على إيجاد آليات لتطبيق الاتفاقات الموقعة، وليس تقديم اقتراحات جديدة، و “هي ليست مبادرة أو اقتراحات محددة، وإنما مسودة اقتراحات يتم تعديلها وفق مطالب الجهتين”.