Menu
14:10كلمة الرئيس محمود عباس بأعمال الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية
12:49ارتقاء 7 شهداء خلال كانون الثاني جميعهم من قطاع غزة
12:45خمسة أسرى يدخلون أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال
12:43نادي الأسير: مواجهة جديدة بين الأسيرات وإدارة سجن "الدامون"
12:12اشتية يكشف موعد تنفيذ قرارات المجلس الوطني والمركزي
12:04البرغوثي: المقاومة الشعبية تتصاعد في مواجهة "صفقة القرن"
11:44سبسطية... التاريخ في مواجهة رواية "المحتل"
11:42الخزندار : أزمة الغاز بغزة تفككت وبطريقها للحل
11:39​الإمارات تواصل الترويج لـ"صفقة القرن" وتدعو لـ"موقف واقعي"
11:38آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الأحد
11:36فلسطين تطلب بث مباشر لاجتماع جامعة الدول العربية
11:29بدء لقاء القمة بين الرئيس ونظيره المصري
11:25واشنطن تحذر السلطة من معارضة خطة ترمب أمميًا
11:1970 حالة اعتقال لفلسطينيين منذ إعلان "صفقة ترمب"
11:13جدول أحمال كهرباء محافظة خان يونس لهذا اليوم

دبلوماسيون: إسرائيل قررت تقليص تواجدها في مجلس حقوق الإنسان

أرض كنعان - الأراضي المحتلة - بعد يومين من قرار الولايات المتحدة الانسحاب من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، بزعم انحيازه ضد "إسرائيل، قالت مصادر دبلوماسية في جنيف إن "إسرائيل" قررت تقليص تواجدها في مداولات المجلس.

وكان ممثلو البعثة الإسرائيلية إلى مؤسسات الأمم المتحدة في جنيف قد تغيبوا في الأيام الأخيرة عن عدة مداولات لمجلس حقوق الإنسان. كما تغيب الممثلون عن الجلسة التي عقدت يوم أمس الجمعة بشأن التمييز ضد النساء.

ونقل موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن مصادر سياسية قولها إن "إسرائيل" كانت ملزمة بأن تسير في أعقاب حليفتها، الولايات المتحدة، وعدم الاكتفاء بالترحيب بقرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الانسحاب من المجلس.

يشار إلى أن "إسرائيل" ليست عضوا في المجلس الذي يضم 47 دولة. كما أن الممثلية الإسرائيلية في مؤسسات الأمم المتحدة في جنيف، برئاسة أفيفا راز شختر، هي المسؤولة عن العلاقات مع مجلس حقوق الإنسان.

ونقلت الصحيفة عن دبلوماسيين في جنيف تقديرات بأن تقليص الحضور الإسرائيلي في مداولات المجلس هو مؤقت وليس دائما.

وكان مسؤولون في الخارجية الإسرائيلية قد عبروا عن مخاوفهم من أن انسحاب الولايات المتحدة سوف يضعف عرقلة مبادرات وقرارات وصفتها بأنها "معادية لإسرائيل".

ورفض المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية، عمانوئيل نحشون، التعقيب على ذلك.