google39ae0e62e4a5bc94.html google39ae0e62e4a5bc94.html

Menu
21:08"الإعلام الحكومي" بغزة: قرارات بصرف مساعدات مالية إغاثية
21:06الحكومة بغزة تُحدد موعد وآلية صرف رواتب موظفيها
21:01حكومة اشتية تنفي شائعات صرف رواتب موظفيها غدا
20:58الأستاذ حيدر الحوت ... 14 عاما على رحيل مطور أول صاروخ عرفته الثورة الفلسطينية
12:56لجان المقاومة: الشهيد القائد أبو يوسف القوقا ساهم في إستعادة روح المقاومة والجهاد وأسس جيلا من المقاومين على طريق تحرير فلسطين
12:54لجان المقاومة: نثمن ونبارك جهود وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية بغزة
12:20وفاة أول لاجئ فلسطيني من سورية بفيروس كورونا في هولندا
12:17الهيئة 302 توجه نداءً عاجلًا للتضامن مع موظفي المياومة في "الأونروا"
12:13الأمم المتحدة: غزة من المناطق الهشة المحتاجة للدعم لمواجهة "كورونا"
12:10وفاة أول طبيب بكورونا في الجزائر
12:04حقيقة حذف 2000 اسم من المنحة القطرية وكيفية اختيار الأسماء!
12:023 أسيرات يخضعن للاعتقال الإداري بسجون الاحتلال
11:58"بتسيلم" تكشف عملية الدهس برام الله قبل شهر حادثة
11:57الاحتلال يُحول معتقلًا من قلقيلية للاعتقال الإداري
11:51نقص الغذاء والدواء يضع اللاجئين أمام مخاطر كورونا

الأحمد يؤكد على ضرورة إعادة النظر بالاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل

أرض كنعان - رام الله / قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، إن دورة المجلس المركزي، هي دورة القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين، وهي الرد على قرار ترمب الأرعن بشأن القدس.

وأضاف الأحمد في حديث صحفي، عقب الجلسة الافتتاحية للمجلس المركزي، مساء أمس الأحد: "نحن سندرس في المجلس المركزي ما هو المطلوب منا فلسطينياً، والعنوان تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية التي أكد عليها الرئيس محمود عباس، مؤكداً على ضرورة إعادة النظر بالاتفاقيات الموقعة مع اسرائيل، فقال: "فيما يتعلق باتفاق اوسلو، فإسرائيل قامت بإنهائه منذ أن قامت باجتياح الضفة الغربية وسقوط التزامها ببنودها".

ولفت الأحمد، إلى عقد سلسلة اجتماعات تحضيرية، والاتفاق المبدئي على توصيات ستقدم للمجلس المركزي عبر لجنة الصياغة التي ستشكل غداً ليتم تبنيها، وقال: "وقد يتم اجراء تعديلات أو تغييرات فالمجلس سيد نفسه".

وأشار، إلى برنامج عمل على الصعيد الاسلامي والعربي، مؤكداً أهمية توحيد لغة التخاطب مع العالم حول موضوع القدس وعملية السلام بين الأشقاء العرب والفلسطينيين.

وحول عدم مشاركة حماس والجهاد الاسلامي في الاجتماع، قال الأحمد: "نحن نعتب عليهم، وقد أضاعوا على أنفسهم فرصة تاريخية تساعد في تعزيز الأرضية بالاستمرار في التقدم نحو المصالحة.. بالاستمرار بالمصالحة"، مضيفاً:" كان الأجدر بهم أن يحضروا".