Menu
01:30هنية يكشف عن الموعد الجديد للموسم القادم واستكمال دوري السلة
01:26قوات الاحتلال تغلق كافة مداخل محافظة بيت لحم
01:05الأسير سامي جنازرة يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الرابع عشر
01:02إدارة سجون الاحتلال تنقل الأسير سامي جنازرة مجددا إلى عزل النقب
00:56غزة: انتحار سجين في مركز إصلاح الوسطى
00:52أندونيسيا ترفض بشدة مخطط الضم الإسرائيلي
00:47الرئيس يعزي الملك عبد الثاني وآل أبو جابر بوفاة وزير الخارجية الأسبق
00:46الاحتلال يمنع الصلاة في الحرم الإبراهيمي
00:41النيران تلتهم 850 شجرة زيتون وحرجية في جنين
00:35نتنياهو : "اسرائيل " ستضم 30 %من الضفة الغربية
00:31مقتل فتاة فلسطينية بعد تعرضها للضرب المبرح من قبل والدها
00:17البرغوثي يحذر من موجة ثانية من فيروس كورونا
00:26نتنياهو: فلسطينيو الغور وأريحا لن يحصلوا على الجنسية
00:23"إسرائيل" تدعي منع هجومًا للجهاد الإسلامي وآخر لحزب الله
00:21الاحتلال يعتقل اربعة شبان ويستولي على مركبتهم شمال نابلس

هنية يهاتف الرئيس عباس لبحث تطورات القدس والمصالحة

أرض كنعان - غزة /

تلقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الليلة، اتصالا هاتفيا من رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية.

وتناول الاتصال مستجدات ملف المصالحة والخطوات والاجراءات لمعالجة مختلف القضايا، وأهمية تحقيق الوحدة الوطنية ورص وتوحيد الصفوف في ظل المخاطر المحدقة بالقضية الوطنية الفلسطينية.

وا علنت حركة  “حماس” في  بيان صحفي إن الاتصال جاء في إطار جهود هنية لتعزيز المواقف الوطنية والقومية تجاه قضية القدس المحتلة والتحديات الناجمة عن النوايا الامريكية تجاه الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال.

 

وحسب البيان “دار نقاش معمق حول خطورة النوايا الأمريكية تجاه القدس والتداعيات الناجمة عنها وضرورة تمتين البيت الفلسطيني في مواجهة هذه التحديات والمضي في مسار المصالحة بقوة”.

واعتبر هنية أن “التوجهات الأمريكية تجاه القدس نقلة جد خطيرة بما يتطلب أن نعمل موحدين في معركة القدس والتصدي لهذه التوجهات التي أن حدثت تكون بمثابة رصاصة الرحمة على عملية التسوية”.

ونقل البيان عن عباس تأكيده على خطورة هذه التوجهات الأمريكية، وأنه سيتخذ قرارات مهمة إذا ما اتخذت الإدارة الامريكية مثل هذا القرار.

وأضاف البيان أن هنية اتفق مع عباس على “ضرورة خروج الجماهير الفلسطينية في كل مكان الأربعاء المقبل للتعبير عن غضبها ورفضها للقرار الأمريكي “.

كما أكدا على ضرورة التقدم السريع في خطوات المصالحة وتحقيق الوحدة الوطنية حيث دار نقاش معمق بينهما حول ضرورة تطبيق الاتفاقات الموقعة وخاصة اتفاقية القاهرة 2011 وملحقاتها وعمل الحكومة والتأكيد على مبدأ الشراكة والمضي في القضايا الوطنية بما فيها الانتخابات ومنظمة التحرير الفلسطينية.

كما جرى خلال الاتصال الاتفاق على ضرورة حشد كل الجهود الإعلامية في معركة القدس والقضايا الوطنية ووقف أي شكل من أشكال التوتر أو التراشق الإعلامي الداخلي.