Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم

الحمد الله: لا يعقل نتسلم المعابر دون أن يكون هناك سيطرة فعلية للأجهزة الأمنية

أرض كنعان - رام الله / أعلن د. رامي الحمد الله رئيس الوزراء الفلسطيني، أنه وعد باطلاع الجميع على كل المستجدات المتعلقة بالمصالحة، مؤكداً أن الحكومة فتحت كافة الملفات التي راكمتها سنوات الانقسام الأسود، لافتاً إلى أنها بدأت بمعالجتها بشكل مهني ومتقدم، رغم العقبات الكثيرة التي واجهت عمل الوزراء.
 وأوضح الحمد الله في تصريح له على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، أن اللجنة الإدارية والقانونية بدأت بالعمل لرفع تصورها حول موضوع الموظفين وتوحيد المؤسسات.

وقال: "خاطبنا دول العالم والمانحين من أجل مساعدتنا في التخفيف من معاناة المواطنين في قطاع غزة، والتزاماً بتعليمات فخامة الرئيس محمود عباس فقد وجّهنا إمكانيات الحكومة إلى قطاع غزة، ونصل الليل بالنهار لننجح في ذلك".

وأضاف: "تسلمنا المعابر ولدينا خطط جاهزة للعمل فيها للتسهيل من حركة المواطنين وتنقلهم، ولكن لا يمكن الاستمرار بذلك دون أن يكون هناك حلول فعلية لملف الأمن، فلا يمكن للمعابر أن تعمل دون أمن كما هو الحال لغاية اللحظة".

وتابع بقوله: "دعونا ندعو نحن وإياكم الفصائل التي ستجتمع في القاهرة في الحادي والعشرين من الشهر الجاري، للإسراع في حل الملف الأمني، فلا يعقل أن نتسلم المعابر دون أن يكون هناك سيطرة فعلية للأجهزة الأمنية، لنباشر العمل الفعلي فيها، ولن تتمكن حكومة من الاستمرار دون أن يكون هناك حلول واضحة للملف الأمني".