Menu
اعلان 1
21:16ألوية الناصر: المقاومة الفلسطينية بصحبة محور المقاومة أصبحت أشرس
21:14مفتي فلسطين يعلن الأحد يوم عيد الفطر السعيد
21:11أبو مجاهد :احياء يوم القدس العالمي يتجاوز حدود المذهبية والفئوية لمفهوم الأمة الواحدة
21:10إصابات بالاختناق بمسيرة كفر قدوم
21:09النخالة: لا يكفي السلطة إطلاق النار في الهواء
21:08الاحتلال يتسبب باحتراق 120 شجرة زيتون جنوب غرب جنين
21:06وزارة الأوقاف تشكر المواطنين التزامهم بالإجراءات الوقائية أثناء أداء صلاة الجمعة.
21:05"الصحة": تسجيل حالتي تعاف جديدتين من فيروس "كورونا" في الخليل
21:03القدومي: يوم القدس فرصة لاستعادة أولوية القضية للصدارة مجددا
21:02"الإعلام الحكومي" بغزة: صلاة الجمعة تمت بشكل منظّم
21:00عباس والسيسي يتبادلان التهاني بالعيد
20:59بيوم القدس..خامنئي يدعو للتصدي لمحاولات تغييب القضية
20:58"ا.حيدر الحوت" الهرولة نحو التطبيع مع الكيان الصهيوني شرعنة لعدوانه واحتلاله لأرضنا و جزء من صفقة القرن وتصفية القضية الفلسطينية
20:54" أبو مجاهد" في يوم القدس العالمي شعبنا الفلسطيني ومقاومته سيفشل كل المؤامرت التي تحاك ضد قضيتنا وعلى راسها صفقة القرن
20:43"حماس": يوم القدس يمثل تجسيد عملي لمركزية قضية فلسطين في الوعي

نتائج المصالحة: وفد من مركزية فتح يصل قطاع غزة خلال أيام

أرض كنعان - رام الله / قال يحيى رباح القيادي في حركة فتح: إن وفدًا من اللجنة المركزية لحركة فتح يصل قطاع غزة، خلال الأيام المقبلة، بعد توقيع حركتي فتح وحماس لاتفاق المصالحة في العاصمة المصرية القاهرة الخميس الماضي.

وأضاف رباح: لدى مركزية فتح العديد من القضايا التي يجب انهاؤها بما في ذلك ملفات غزة، فمن الطبيعي أن تكون مركزية فتح في القطاع بشكل كبير كما في الضفة الغربية.

وأوضح أنه لا علاقة بين زيارة وفد مركزية فتح ووفد الحكومة الفلسطينية الذي يتوجه إلى قطاع غزة الأيام المقبلة، مؤكدًا أن دور قيادة فتح تنظيمي، ولا دخل للحركة بالدور الحكومي على الإطلاق.

وأشار إلى أن حركته ستحاول بكل جهدها أن تُقيم ذكرى استشهاد الرئيس الراحل ياسر عرفات في قطاع غزة، كما أنه من الطبيعي أن تحتفي الحركة بذكرى انطلاقتها وانطلاقة الثورة الفلسطينية في الأول من كانون أول/ يناير المقبل.

وبيّن رباح، أن دور الحكومة في قطاع غزة خلال الأيام المقبلة، حل مشاكل غزة، وأولها أزمات الموظفين، والكهرباء، والمياه، وشاطئ قطاع غزة، وإعادة الإعمار، ومشكلات البطالة، وإشراف الحكومة على كافة المعابر، بما في ذلك إدارة حرس الرئاسة لمعبر رفح مع مصر، وفق الاتفاق الموقع.