Menu
11:21سلطات الاحتلال تستخدم مختلف الحيل وأساليب الاحتيال للسيطرة على اراضي الفلسطينيين
11:18حنا: قتل امرأة فلسطينية على حاجز قلنديا يؤكد ضرورة تحقيق العدالة بفلسطين
11:12ارتفاع عدد "سفراء الحرية" لـ 80 طفلًا
10:58التفكجي: الضائقة السكنية بالقدس تسببت بمشاكل اجتماعية خطيرة
10:54الصفدي يُطالب المجتمع الدولي بوقف انتهاكات الاحتلال بفلسطين
10:45منها حماس والجهاد.. إيران تُهدد السعودية بخمس فصائل عسكرية
10:43أبو مرزوق يُعلق على السياسية الأمريكية تجاه السعودية وإيران
10:27وفاة مواطن بظروف غامضة وسط القطاع.. والشرطة: نحقق بشبهة جنائية
10:15448 مستوطنًا اقتحموا باحات الأقصى الأسبوع الماضي
10:13الامم المتحدة تحذر من انهيار الوضع الإنساني في قطاع غزة
10:10توقعات ببدء استقبال الحالات المرضية في المستشفى "الامريكي" بغزة نهاية الشهر
10:02الغول: لا يُوجد في القيادة الفلسطينية شخص يرفض عقد المجلس المركزي
10:00قيادي بالمنظمة يوجه طلباً للدول المانحة بشأن الالتزامات المالية للسلطة و(أونروا)
09:56اتصالات مكثفة لزيادة دعم "الاونروا" وتطمينات مبدئية للحصول على دعم مالي إضافي
09:52بيت لحم : حرق حافلتين دون معرفة الأسباب

روحاني يقسم اليمين ويتوعد أميركا ويدعو الجيران للحوار

أرض كنعان - طهران / أدى حسن روحاني اليمين الدستورية أمام البرلمان في طهران ليصبح بولايته الثانية الرئيس الثامن للبلاد منذ الثورة الإسلامية نهاية سبعينيات القرن الماضي، وأعلن في خطاب تنصيبه أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي أمام السياسات الأميركية "العدائية"، وأن بلاده تمد يد الصداقة إلى جميع جيرانها.

وأمام ممثلي نحو مئة دولة من أوروبا وآسيا وأفريقيا، ألقى روحاني في البرلمان اليوم السبت خطاب التنصيب معلنا فيه أن إيران لن تكون المبادرة إلى انتهاك الاتفاق النووي لكنها لن تبقى أيضا صامتة إذا لم تف الولايات المتحدة بالتزاماتها، مضيفا أن إيران "سترد على العقوبات بتدابير ملائمة ومتبادلة".

وأضاف روحاني عقب مراسم أداء اليمين "لقد أعلن الناخبون بوضوح أثناء الانتخابات ما يريدون وما لا يريدون"، مؤكدا أن بلاده تمد يد الصداقة إلى جميع جيرانها في الإقليم، وأن أزمات حادة كالأزمتين السورية واليمنية لا يمكن حلهما إلا بالحوار والمفاوضات "وليس بدعم الإرهاب وشراء أسلحة بمليارات الدولارات".

ورأى الرئيس الإيراني أن دول المنطقة قادرة على صنع السلام وإنهاء الأزمات بالحوار فيما بينها دون الحاجة إلى دول أجنبية خارج المنطقة، حسب قوله.

وبدأ روحاني الخميس رسميا ولاية رئاسية ثانية من أربع سنوات بعد موافقة المرشد الأعلى علي خامنئي على نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة، وذلك في مراسم رسمية بثها التلفزيون الحكومي.

وقال خامنئي في رسالة تلاها رئيس مكتبه "أؤكد تصويت الشعب الإيراني وأعين حسن روحاني رئيسا للجمهورية"، كما أشاد خامنئي "بالمشاركة الحماسية" في الاقتراع الذي أجري في مايو/أيار الماضي وشدد على "اقتصاد المقاومة خصوصا التوظيف والإنتاج الوطني".