Menu
12:05د. حمدونة : التجاوزات بحق الأسرى في السجون الاسرائيلية تستدعى حماية دولية
11:36احتجاج في جامعة كندية على استضافة جنود إسرائيليين
11:32فتح: سنتصدى لكل المؤامرات ولن نستسلم للأمر الواقع
11:29خارجية الأردن: عزم "إسرائيل" ضم الغور قتل للسلام
11:27الاحتلال يقتحم "عين قينيا" ويجرف أشجار المزارعين
10:48لوكسمبورج تدعو للاعتراف بدولة فلسطين ردًا على إعلان بومبيو
10:44اليونسكو يتخذ قرارات جديدا بشأن مدينة القدس
10:41يدخل اضرابه اليوم الـ 59..جلسة للأسير مصعب الهندي اليوم
10:38مجهولون يخربون النصب التذكاري الألماني بجنين
10:35موعد امتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول
10:33الاحتلال يعتقل محافظ القدس عدنان غيث
10:26وزير الأشغال يبحث مع الأونروا المشاريع التي تشرف عليها
10:05اشتية: سنفعّل قانون التعاطي مع بضائع المستوطنات بأقصى عقوبة
09:59هولندا توقف دعمها المباشر الذي تقدمه للسلطة
09:57الصليب الأحمر يعلن برنامج زيارات أسرى محافظتي جنين وطوباس لشهر كانون الأول

26 انتهاكاً للاحتلال بحق الصحفيين الشهر الماضي

أرض كنعان - الضفة الغربية /

رصدت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية "وفا" 26 انتهاكا إسرائيليا بحق الصحفيين الفلسطينيين خلال شهر أيار/ مايو الماضي.

وأشار التقرير، إلى أن عدد المصابين من الصحفيين جراء إطلاق الأعيرة المطاطية وقنابل الغاز المسيلة للدموع والاعتداء بالضرب المبرح، إضافة إلى اعتداءات أخرى، بلغ 15 مصاباً، فيما بلغ عدد حالات الاعتقال والاحتجاز وسحب البطاقات وإطلاق النار التي لم ينتج عنها إصابات 10 حالات. في حين سجلت حالة اعتداء واحدة على المعدات والمؤسسات الصحفية.

وبين أنه بتاريخ 1-5-2017 أجّلت محكمة الصلح في القدس، جلسة مناقشة قضية الصحافي محمد البطروخ، المعتقل بتهمة "التحريض على العنف والإرهاب" على خلفية منشوراته على صفحته على "فيسبوك"، إلى 21 حزيران/ يونيو المقبل، لتعديل لائحة الاتّهام.

في حين احتجزت شرطة الاحتلال الاسرائيلي بنفس التاريخ 1-5-2017 الطاقم الإعلامي لمؤسسة "إيليا" الذي ضم الصحافيتين لمى غوشة ونوال التميمي، والمصور يزن حداد، خلال تصويرهم برنامجاً عن الأسرى، عند باب العمود في القدس، ومنعتهم من إكمال التصوير.

وأضاف التقرير، انه بتاريخ 2-5-2017 رفض مكتب الصحافة الحكومي الإسرائيلي، تجديد تأشيرة العمل الخاصة بمراسل صحيفة "هاندلسبلات" الصحافي الهولندي ديريك ولترز، والمخصصة للصحافيين الأجانب، بحجة "تغطيته المنحازة والمعادية لإسرائيل".

وأشار التقرير، إلى أنه بتاريخ 3-5-2017 احتجزت قوات الاحتلال الاسرائيلي، كلاً من مصور قناة "رؤيا" الأردنية أشرف النبالي، والمصور في موقع "أخبار القدس" رامي علارية، أثناء تغطيتهما الوقفة الاحتجاجية ضد اعتقال الصحافيين أمام معتقل عوفر غربي مدينة رام الله، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة.

هذا وأصيب بتاريخ 4-5-2017 عدد من المصورين الصحافيين بقنابل صوت وغاز غريبة من نوعها تنشطر إلى مئات الشظايا عند إطلاقها اطلقها جنود الاحتلال الاسرائيلي عليهم، خلال تغطيتهم لمسيرة تطالب باسترداد  جثامين الشهداء عند المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم، وهم:  مصور "الوكالة الاوروبية" (EPA) عبد الحفيظ الهشلمون، ومصوّر وكالة "أسوشيتد برس" الأميركية إياد حمد،  ومصور وكالة "بال ميديا" سامر حمد، ومصور الوكالة الفرنسية موسى الشاعر، ومصور "شبكة قدس" الإخبارية مصعب شاور، والصحافية الحرة صفية عمر، بشظايا وحروق مختلفة.

كما استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بتاريخ 5-5-2017 مصور الوكالة الصينية "شينخوا" نضال اشتية، بقنبلة غاز أصابته في ظهره، خلال تغطيته المسيرة الأسبوعية التي ينظمها أهالي قرية كفر قدوم ضد جدار الفصل والاستيطان.

في حين اعتقلت شرطة الاحتلال الاسرائيلي بتاريخ 8-5-2017 عضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين، الصحفي سعيد عياش (65 عاما) من منزله في بلدة سلوان بالقدس، بعد يوم من خروجه من مستشفى المقاصد حيث كان يخضع للعلاج.

الى ذلك احتجزت شرطة الاحتلال الإسرائيلي في القدس بتاريخ 12-5-2017 الصحافية في مؤسسة "إيليا" لمى غوشة أربع ساعات، وحقّقت معها حول عملها الصحافي وكذلك حول زوجها المعتقل، وأطلقت سراحها بعد التوقيع على كفالة بقيمة 5 آلاف شيكل وحبس منزلي لمدة خمسة أيام.

وعلى صعيد الاصابات، اصيب بتاريخ 14-5-2017 الصحفي عماد جبارين، بعيار مطاطي في القدم، اطلقه عليه جنود الاحتلال الاسرائيلي خلال تغطيته للمواجهات المندلعة في خربة تقوع الاثرية شرق مدينة بيت لحم.

وفي نفس السياق، اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بتاريخ 16-5-2017 بالضرب على مصور وكالة الأنباء الفرنسية (AFP) جعفر اشتية واحتجزته مدة ساعة، بينما حاول مستوطن إسرائيلي دهسه، أثناء تغطيته مسيرة سلمية لأهالي مدينة نابلس دعماً للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

وبتاريخ 17-5-2017 اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، مدير مؤسسة "إيليا" الصحافي أحمد الصفدي، خلال تغطيته وقفة تضامنية لأهالي الأسرى أمام مقر الصليب الأحمر في مدينة القدس، وأُفرج عنه بعد أربعة أيام بكفالة قدرها 1500 شيكل، وحبس منزلي لمدة أسبوع، ومنعه من تصوير وتغطية المسيرات والاعتصامات لمدة ثلاثة شهور.

فيما استهدف مستوطن إسرائيلي، بتاريخ  18-5-2017 مصور وكالة "أسوشيتد برس" مجدي اشتية برصاصة حية أصابته في يده، أثناء تغطيته مسيرة سلمية دعماً للأسرى الفلسطينيين المُضربين عن الطعام،  أمام حاجز حوارة العسكري الإسرائيلي جنوب مدينة نابلس.

وبتاريخ 19-5-2017 اصيبت الصحفية أمون الشيخ وطاقم التصوير في فضائية فلسطين المرافق لها، والصحفي جودة أبو نجمة والمصور الصحفي مثنى الديك، بالاختناق جراء استهداف مركباتهم بقنابل الغاز خلال المواجهات التي اندلعت في بيت فوريك شرق نابلس.

وعلى الصعيد ذاته، اعتدت عناصر من الشرطة الإسرائيلية، بتاريخ 24-5-2017 بالضرب والسحل على مراسلة تلفزيون "فلسطين" الصحافية لانا كاملة، أثناء تصويرها حلقة لبرنامج "رمضان في القدس" في باب العمود.

وبتاريخ 25-5-2017 اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مطبعة "وي برنت" (We print) وسط مدينة رام الله، وصادرت معدّات وأجهزة منها،  بتهمة "التحريض".

وبنهاية الشهر بتاريخ 31-5-2017 اعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي بالضرب المبرح على المصور المقدسي محمد قاروط ادكيك، خلال تصويره عند باب حطة أحد أبواب المسجد الاقصى.