Menu
18:57هنية: مؤتمر البحرين سياسي بغطاء اقتصادي هدفه تصفية القضية
16:44"النقد" وصندوق التشغيل يتفقان على تعزيز العمل المشترك
16:32أبو هولي يطالب الدول المانحة تغطية العجز المالي لأونروا
15:58اعتصام في بيروت رافض لصفقة القرن ومؤتمر البحرين
15:553 إصابات برصاص الاحتلال قرب "إيرز" شمال غزة
15:53دعوات لإقامة صلاة الجمعة في بلدة صور باهر
15:51آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غد الأربعاء
15:50حماس توجه رسالة شديدة اللهجة للاحتلال الإسرائيلي
15:49إصابات بالاختناق خلال قمع الاحتلال مسيرة سلمية في البيرة
15:44العالول للعرب: عبثكم بقضيتنا زاد عن حده وطعناتكم بظهورنا مستمرة
15:43هكذا عبَّر البحرينيين عن رفضهم لـ"صفقة القرن"
15:41مواجهات مع الاحتلال في الخليل
15:38أسرى حوارة يعيدون وجباتهم احتجاجاً على ظروفهم الاعتقالية
15:37التعليم العالي: تعلن توفر منح دراسية في اليونان
15:36تعرف على مشروع الاحتلال الجديد للدفاع الصاروخي في غلاف غزة

سواسية : يحمل الاحتلال المسؤولية عن حياة الاسير العيساوي بعد تدهور صحته ونقله للمستشفى ويطالب بالتدخل .

ارض كنعان/ حمل مركز سواسية لحقوق الانسان إدارة السجون الاسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير سامر العيساوي بعد تدهور صحته بشكل ملحوظ ونقله إلى مستشفى هساف هاروفيه ، حيث أفادت المصادر بأن العيساوي أُصيب بهبوط حاد في نبضات القلب ، لذا تم نقله على وجه السرعة من مستشفى الرملة الى مستشفى أساف هاروفيه
وأشار المركز بأن إدارة السجون تتعمد إيقاع الأذى بالأسرى والتخطيط لقتلهم ببطء مع سبق الاصرار و الترصد  وتمتنع عن تقديم الخدمات العلاجية والطبية لهم .
وأضاف المركز بأن الوضع الصحي الخطير للأسير العيساوي جاء نتيجة إضرابه المتواصل عن الطعام لأكثر من 180 يوماً احتجاجا على سوء المعاملة من قبل إدارة السجون والتي سبق وأن اعتدت على عائلته أثناء نقله من السجن إلى المحكمة في القدس واعتقلت شقيقته المحامية شيرين العيساوي في حينها .
وطالب المركز المجتمع الدولي بكافة مؤسساته الحقوقية بضرورة إرسال لجان تحقيق دولية للوقوف على الحالة الانسانية المتردية للأسرى داخل السجون الاسرائيلية ، والتحقيق بجدية حول الاعتداءات المتكررة على الاسرى وتعمد سياسة الاهمال الطبي بحقهم ومنعم من أبسط الحقوق التي كفلتها الشرائع الدولية واتفاقيات جنيف .
وأضاف المركز بأن ما يحدث من انتهاكات ضد الأسرى هو دليل على العقلية الإجرامية التي يتعامل بها الاحتلال مع الأسرى في السجون ، ومعاقبتهم وتعريض حياتهم للخطر والموت دون رقيب أو حسيب .
 وعليه فإن المركز ينظر بخطورة بالغة إلى تدهور صحة الأسير العيساوي والذي يمكن أن يموت في أية لحظة ويفجر الأوضاع داخل السجون ، ويطالب المركز المجتمع الدولي ومنظمة الصحة العالمية واللجنة الدولية للصليب الأحمر بتحمل مسؤوليتها الأخلاقية والقانونية تجاه قضية الأسرى وإرسال لجنة لتقصى الحقائق الى المستشفى الموجود بها العيساوي والإطلاع على وضعه الخطير والإفراج عنه نتيجة تدهور صحته . .