google39ae0e62e4a5bc94.html google39ae0e62e4a5bc94.html

Menu
13:39"النقد" تدعو المواطنين للاستفادة من نظام 194منعاً للازدحام عند الصرافات
13:37بيراوي: الوضع الصحي بغزة يتطلب تدخلاً دولياً عاجلاً
13:34مهجة القدس تُسلم الصليب مذكرة حول الأسير المريض الجرجاوي
13:25الاحتلال يعتقل شابين من سلوان
13:23عريضة أمريكية تُطالب إدارة ترمب بدعم القطاع الصحي الفلسطيني
13:19الاحتلال يعتقل 292 مواطنًا بمارس رغم تفشي كورونا
13:17الصحة تحذر من كارثة حقيقية اذا لم يلتزم المواطنون بالتعليمات
13:14تسجيل 21 إصابة جديدة بفيروس كورونا في فلسطين
13:13لجان المقاومة: تحذر الاحتلال من تبعات ارتكابة جريمة ضد الانسانية بمحاولته نشر وباء كورونا في ارضينا الفلسطينية
12:21لجان المقاومة|| تزف الشهيد "اسلام عبدالغني دويكات" الذي استشهد متأثرا بجراحه خلال المواجهات مع العدو الصهيوني دفاعا عن "جبل العرمة"
12:18الأحرار تثمن جهود الطواقم العاملة لحماية غزة من "كورونا"
12:16خطوات احتجاجية لأسرى بـ "عوفر" بعد رفض الاحتلال أخذ عينات منهم
12:14رعب إسرائيلي من استغلال طهران الانشغال العالمي بفيروس كورونا للتقدم سرا في مشروعها النووي
12:11"الشعبية": سياسة التمييز بين غزة والضفة يضرب صمود شعبنا
12:07عائلة الأسير المريض ياسر الرجوب تطالب بإطلاق سراحه

القسام: الزواري ساهم بمعركة الإعداد بشكل نوعي

أرض كنعان - غزة / 

أكدت كتائب الشهيد عز الدين القسام أن الشهيد المهندس محمد الزواري ساهم في معركة الإعداد والتطوير بشكل نوعي ومؤثر وعميق، جنباً الي جنب مع اخوة آخرين الله يعلمهم، وتشهد الأمة على صنيعهم وفعالهم.

وقالت الكتائب خلال حفل التأبين الخاص بالشهيد، والذي نظمته اليوم الاثنين في مركز رشاد الشوا بغزة   :" استشهاد الزواري لن يؤثر على مسيرتنا في الإعداد والتطوير، وندعو الشباب العربي والمسلم وكل أحرار العالم لاقتفاء اثره في توجيه البنادق نحو العدو".

وأوضحت أن الشهيد الزواري أسهم بعلمه النوعي وإخلاصه وإرادته الصلبة في تطوير قدرات المقاومة، " فحق لنا أن نكرمه ونفخر به ونتحدث عن مناقبه".

وأضافت :" انشغالنا في معركة الاعداد والتطوير لم يثنينا، ولم يجعلنا نتردد للحظة عن الوقوف بشجاعة وعرفان لنقول أن الزواري منا ونحن منه، وحق لنا أن نتحدث عن مناقبه ونفخر به".

وتابعت الكتائب:" لقد ابتهج العدو باغتيال شهيدنا محمد وأخذ يفاخر بطريقة اغتياله، لكنه ما علم بأن أمتنا أنجبت وستنجب الآلاف من قائدنا ، ولن يحصد العدو وعملائه سوى الهزيمة والخيبة".

وشددّت على أن تاريخ جهاد شعبنا الفلسطيني حافل بالنماذج الفريدة من عطاءات أمتنا الإسلامية والعربية، فمن عز الدين القسام الذي أنجبه الشعب السوري الحرّ، مروراً بمصر والأردن وصولاً إلى تونس، التي أنجبت بطلنا الذي نحتفي به اليوم.

ودعت "القسام "  الشباب العربي والمسلم وكل احرار العالم لاقتفاء أثر الشهيد الزواري، من أجل تصويب البنادق نحو العدو الصهيوني المحتل لقلب الأمة النابض ومقدساته الاسلامية والمسيحية.

وأضافت:" نبرق بالتحية إلى ذوي شهيدنا القائد المهندس، فبورك البيت الذي أنجب هذا الشهيد ،وبورك الشعب التونسي الذي يعشق فلسطين ويتوق للمشاركة في تحرير المسجد الأقصى".