Menu
19:58الحية: على الإسرائيليين المسارعة بتلبية مطالب غزة قبل أن ندخلهم الملاجئ
15:22إغلاق مديرية تعليم سلفيت بعد إصابة مشرفين بكورونا
15:20الأسيران الأخرس وشعيبات يواصلان إضرابهما
15:19"حماية" يطالب بتزويد غزة بالأجهزة والمستلزمات اللازمة لمواجهة فيروس كورونا
15:17الكيلة: 9 وفيات و683 إصابة بكورونا خلال 24 ساعة
13:15وفاة مسن متأثرًا بإصابته بـ"كورونا" في طولكرم
13:11"العمل" بغزة تكشف حقيقة صرف 700 شيكل للعمال العاطلين
13:02عشرات المستوطنين يقتحمون باحات الأقصى بملابسهم التوراتية
12:39صحيفة تكشف سر رفض خامنئي طلبين من فيلق القدس لرد عسكري على أمريكا وإسرائيل
12:35أوضاع سيئة يعانيها الأسرى القاصرون في معتقل "الدامون"
12:33فصائل المقاومة: قوى الشر وأنظمة التطبيع لن توقف عزيمتنا
11:28مليار دولار خسائر الجزائر بسبب انقطاع الإنترنت
11:25اشتباكات في لندن جراء "كورونا"
11:05الشرطة بغزة تغلق شاطئ البحر تماما أمام المواطنين وجزئيا أمام السائقين
11:02"الصحة العالمية" تراهن على دواء لفيروس (كورونا) "بخلاف كل ما سبق"

الاحتلال الاسرائيلي يصادق على مخطط استيطاني كبير قرب رام الله

أرض كنعان - رام الله /

صادقت لجنة الاستيطان المتفرعة عن مجلس التخطيط العالي في "الإدارة المدنية" التابعة لجيش الاحتلال على مخطط لإقامة منطقة صناعية كبيرة بالقرب من مستوطنة "مكابيم" شمال غرب مدينة رام الله في الضفة الغربية.

وذكرت صحيفة "هآرتس" اليوم، الثلاثاء، أن مساحة هذه المنطقة الصناعية 310 دونمات، تقع في المنطقة "ج" الخاضعة للسيطرة المدنية والأمنية الإسرائيلية بحسب اتفاقيات أوسلو، ويعتبر الاحتلال الأراضي التي سيقام فيها هذا المشروع الاستيطاني أنها "أراضي دولة".

وبحثت أجهزة الاحتلال في هذا المشروع الاستيطاني منذ سنوات، وتم اتخاذ قرار نهائي بالمصادقة عليه قبل حوالي الشهر. ووفقا للتخطيط، فإن هذا المشروع الاستيطاني سيقام بمحاذاة الشارع 443 وفي الجانب الشرقي من جدار الفصل العنصري. ويبعد 500 متر إلى الجنوب من قرى صفا وبيت سيرا وكيلومترين اثنين إلى الغرب من قرية بيت عور التحتا. 

ويشار إلى أنه بعد المصادقة على المخطط، فإنه يتم تحويل غاية الأرض التي سيقام عليها المشروع الاستيطاني من أراض زراعية إلى منطقة صناعية وتجارية وشق شوارع فيها. وسيطلق على المشروع اسم المنطقة الصناعية "مكابيم".

وكانت تقارير إسرائيلية ذكرت في شهر آب/أغسطس الماضي أن "الإدارة المدنية" تخطط لإقامة مشروعين استيطانيين، على شكل منطقتين صناعيتين، في جنوب جبل الخليل، وأحدهم قريب من قرية ترقوميا.

وأكد الباحث الإسرائيلي في شؤون الاستيطان، درور أتكيس، أن إسرائيل تقيم مناطق صناعية في الضفة الغربية بصورة إستراتيجية، من أجل زيادة الوجود الإسرائيلي في المنطقة "ج"، وأن "دولة إسرائيل تواصل تطوير الطرق الالتفافية التي اخترعتها وغايتها السيطرة على أراضي الضفة".