Menu
01:30هنية يكشف عن الموعد الجديد للموسم القادم واستكمال دوري السلة
01:26قوات الاحتلال تغلق كافة مداخل محافظة بيت لحم
01:05الأسير سامي جنازرة يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الرابع عشر
01:02إدارة سجون الاحتلال تنقل الأسير سامي جنازرة مجددا إلى عزل النقب
00:56غزة: انتحار سجين في مركز إصلاح الوسطى
00:52أندونيسيا ترفض بشدة مخطط الضم الإسرائيلي
00:47الرئيس يعزي الملك عبد الثاني وآل أبو جابر بوفاة وزير الخارجية الأسبق
00:46الاحتلال يمنع الصلاة في الحرم الإبراهيمي
00:41النيران تلتهم 850 شجرة زيتون وحرجية في جنين
00:35نتنياهو : "اسرائيل " ستضم 30 %من الضفة الغربية
00:31مقتل فتاة فلسطينية بعد تعرضها للضرب المبرح من قبل والدها
00:17البرغوثي يحذر من موجة ثانية من فيروس كورونا
00:26نتنياهو: فلسطينيو الغور وأريحا لن يحصلوا على الجنسية
00:23"إسرائيل" تدعي منع هجومًا للجهاد الإسلامي وآخر لحزب الله
00:21الاحتلال يعتقل اربعة شبان ويستولي على مركبتهم شمال نابلس

"أوتشا": ارتفاع نسبة هدم الاحتلال للمنازل الفلسطينية لـ60% منذ مطلع العام

أرض كنعان - وكالات / 

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "أوتشا"، اليوم الخميس، عن حدوث زيادة بنسبة 60% في عدد عمليات الهدم الإسرائيلية التي طالت المنازل الفلسطينية، منذ مطلع العام الجاري مقارنة مع سنة 2015، لافتة إلى أنها أوسع عملية هدم منذ العام 2008.

وأضاف مكتب "أوتشا" في تقريره الأسبوعي، "إن إجمالي عدد المنشآت التي دمرت أو صودرت من قبل السلطات الإسرائيلية في الضفة الغربية ارتفع منذ بداية العام 2016 إلى 878".

وقال التقرير: "إن آخر عمليات الهدم كانت في الأيام الثلاثة الماضية حيث هدمت السلطات الإسرائيلية 33 مبنى للسكان، في أماكن متعددة في جميع أنحاء المنطقة المصنفة(ج) وشرقي القدس، وذلك بذريعة عدم وجود تراخيص بناء، ونتيجة لذلك، نزح 35 شخصاً، ثلثهم من الأطفال، كما تأثر أكثر من 100 شخص نتيجة ذلك".

وتابع:"جرت عمليات الهدم في الأيام الثلاثة الماضية في تسعة تجمعات سكانية فلسطينية، بما في ذلك خربة تل الهمة في شمال وادي الأردن (طوباس)، وحوارة وبيت دجن في محافظة نابلس، والخان الأحمر وأبو نوار في محافظة القدس، وجورة الخيل وسوسيا في الخليل، والطور وبيت صفافا في شرقي القدس".

وأضاف التقرير، كما حصل الهدم في خمسة من التجمعات هي بدوية البدو التي هي من بين أكثر الفئات ضعفاً في الضفة الغربية، من حيث الاحتياجات الإنسانية.

وقال إنه نظرًا لعمليات التخطيط التمييزية وغير القانونية، فإنه يكاد يكون من المستحيل على الفلسطينيين الحصول على تراخيص بناء في الغالبية العظمى من المنطقة (ج) وشرقي القدس.

وحذر من أن التدمير المنهجي للممتلكات الفلسطينية من قبل الاحتلال، إلى جانب عوامل أخرى، تسهم في توليد بيئة قسرية ضاغطة على السكان للمغادرة والهجرة.