Menu
10:58حماس تشدد إجراءاتها الأمنية على الحدود مع مصر
10:51أحد أبرز مرشحي الرئاسة الامريكية يطالب بمساعدة غزة على حساب "إسرائيل"
10:49الجيش الإسرائيلي يبدأ تدريباً أركانياً مفاجئاً بالشمال
10:45مستوطنون يقتحمون الأقصى وسط حراسةٍ أمنية مشددة
10:35حالة معابر قطاع غزة لليوم الاثنين 18/11/2019
10:28تعرف علي أسعار الخضروات في قطاع غزة اليوم الاثنين 18/11/2019
10:27زوارق الاحتلال تفتح النار على مراكب الصيادين ببحر شمال غزة
10:16قوات الاحتلال تعتقل 17 فلسطينيًا من مدن الضفة
09:37أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
09:33أسعار صرف العملات مقابل الشيقل في فلسطين
09:09حالة الطقس: انخفاض طفيف على درجات الحرارة
13:38آلية السفر عبر معبر رفح يوم غدٍ الأحد 2019/11/17
13:34لوكسمبورغ تتكفل بعلاج شبان من غزة
13:28محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال الناشط المقدسي أبو الحمص
13:06"مايكروسوفت" تحقق في تقنية طورتها شركة إسرائيلية لمراقبة الفلسطينيين

حركة السود الأمريكيين تطالب بمقاطعة إسرائيل وتصفها بدولة "إبرتهايد"

أرض كنعان - وكالات / 

تظاهرت حركة السود الأمريكيين "Black Lives Matter" الأمريكية، ووصفت "إسرائيل" بأنها دولة تمييز عنصري "ابرتهايد" تقوم بقتل الشعب الفلسطيني. ودعت في برنامجها الرسمي إلى فرض المقاطعة على "إسرائيل" ووقف المساعدات العسكرية الأمريكية لها.

وأوضحت الصحف الامريكية أنه قد تعززت العلاقة في الأشهر الأخيرة بين هذه الحركة التي قامت احتجاجاً على عنف الشرطة ضد السود، وبين حركة المقاطعة الدولية لإسرائيل BDS.

وقامت الحركتان معا بتنظيم مناسبات مشتركة في الجامعات الأمريكية، وخلال المظاهرات ضد عنف الشرطة، رفع أعضاء في الحركة لافتات ضد الاحتلال الإسرائيلي وربطوا بين التعامل مع غير البيض في الولايات المتحدة، وقمع الفلسطينيين من قبل "إسرائيل".

كما قام أحد المتظاهرين وهو يرفع العلم الفلسطيني بقيادة التظاهرة التي نظمتها حركة "Black Lives Matter" قبل انعقاد مؤتمر الحزب الجمهوري في كاليفلاند، الشهر الماضي.

وفى الأسبوع الماضي توثق هذا التعاون بين الحركتين، والذى امتنعت "إسرائيل" عن التطرق اليه حتى الآن، مع نشر برنامج حركة الاحتجاج السوداء.

وحسب البرنامج فان "إسرائيل هي دولة إبرتهايد سنت أكثر من 50 قانونا تسمح بالتمييز ضد الفلسطينيين. ويجرى تدمير بيوت الفلسطينيين وأراضيهم بالجرافات بشكل اعتيادي من أجل إخلاء الأراضي لإنشاء المستوطنات "الإسرائيلية" غير القانونية، كما يقوم الجنود باعتقال الفلسطينيين واحتجازهم في السجون، ومن بينهم حتى أبناء 4 سنوات. وفى كل يوم يضطر الفلسطينيون إلى اجتياز الحواجز العسكرية إلى جانب جدار الابرتهايد الذى مولته الولايات المتحدة"، ولهذا دعت الحركة إلى دعم مقاطعة "إسرائيل" ومكافحة القوانين المضادة للمقاطعة في الولايات المتحدة.

وجاء في البرنامج أن "القوانين الأمريكية لا تمس فقط بمحاولة إنهاء الاحتلال "الإسرائيلي" لفلسطين، وإنما تهدد أيضا حرية التعبير التي يشرعها القانون".

ويتهم البرنامج الولايات المتحدة بأن تحالفها مع "إسرائيل" يجعلها "ضالعة في إبادة الشعب الفلسطيني"، وتطالب الحركة الإدارة الأمريكية بوقف المساعدات الأمنية لإسرائيل، وتدعى أن هذه المساعدات لا تحول الولايات المتحدة إلى شريك في الجريمة، فقط، وإنما تحول مليارات الدولارات من أموال دافعي الضرائب إلى شركات إنتاج الأسلحة، وبدلاً من استخدام هذه الأموال لبناء مجتمع عادل فإنها تستخدم لإدارة الحرب ضد غالبية العالم.