Menu
16:46لجان المقاومة: سيبقى اليوم يوما أسودا في تاريخ المطبعين الذين ارتهنوا لموقف اسيادهم الصهاينة والامريكان وشعبنا سيواصل مقاومته موحدا حتى تحرير أرضه واجتثاث العدو الصهيوني
16:30النيابة العامة تعلن تشديد إجراءاتها بحق المخالفين لتعليمات السلامة بغزة
16:28وقفة غضب جماهيري في جنين تنديدًا بالتطبيع مع الاحتلال
16:27مواجهات مع الاحتلال بالخليل وإغلاق طرق بمسافر يطا
16:24التعليم بغزة: خطة لاستئناف الدراسة مرتبطة بالحالة الوبائية
16:15احتجاج ضد البنك العربي بالعيزرية لإيقافه حسابات 90 أسيرًا
15:39توجيه لمراكز حقوقية وللأمم المتحدة مذكرات حول حصار غزة
15:37صحيفة عبرية: التنسيق الأمني يعود تدريجياً
15:34"الخارجية" تعلن عن رحلة اجلاء جديدة من أمريكا
15:31الكيلة: 6 وفيات و888 إصابة جديدة بكورونا خلال الـ24 ساعة الماضية
15:30الاقتصاد بغزة: إحالة 137 تاجرًا للنيابة العامة خلال الأسبوع الماضي
15:28مظاهرة أمام البيت الأبيض رفضًا لاتفاقية التطبيع
15:26حماس: الاستعداد لاقتحام مركزي للأقصى الخميس المقبل نتاج لاتفاقيات التطبيع
15:24مستوطنون يقتحمون الأقصى ودعوات لاقتحام مركزي الخميس المقبل
15:21الحموري : الوضع بالقدس كارثي ومساع إسرائيلية لطرد 200 ألف مقدسي

لجان المقاومة : نبارك عملية الخليل التي تأتي إستمراراً لإنتفاضة القدس ورداً على جرائم العدو الصهيوني

أرض كنعان - غزة / باركت لجان المقاومة في فلسطين عملية الخليل البطولية والتي أسفرت عن مقتل صهيوني وإصابة آخرين حسب إعترافات العدو المجرم , ونعتبرها تأكيداً على إستمرار شعبنا في  التمسك بخيار المقاومة والجهاد في مواجهة العدو الصهيوني.

وقالت لجان المقاومة تأتي عملية إطلاق النار في الخليل المحتلة تأتي رداً على جرائم العدو الصهيوني الأخيرة بإعدام الفتاة سارة طرايرة من بلدة بني نعيم قرب الحرم الإبراهيمي بالخليل المحتلة , وإستشهاد الحاج تيسير محمد حبش من قرية عصيرة الشمالية قضاء نابلس إختناقا بالغاز وهو في طريقة للصلاة في المسجد الأقصى المبارك على حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة  .

وأضافت لجان المقاومة بأن عملية اليوم بالخليل وما سبقها من عمليات خلال الأيام القليلة كعملية الطعن البطولية في مستوطنة كريات أربع بالخليل وعملية الطعن في مدينة ام خالد المحتلة هي الطريق الأنجع والوسيلة الأجدى والخيار المجمع عليه فلسطينياً من أجل مقارعة الإحتلال وقتاله حتى تحرير الوطن المحتلة وطرد المحتل إلى خارجه .

وأوضحت لجان المقاومة بأن كافة الإجراءات القمعية والعدوانية الصهيونية لن توقف مقاومة شعبنا ولن تبطئ من سيره قدماً نحو الحرية ولن توقف طوابير الشهداء العازمين على الجهاد مهما عظمت التضحيات ورغماً عن قلة الإمكانيات فأنهم ماضون في جهادهم المبارك . 

ودعت لجان المقاومة إلى مزيداً من عمليات المقاومة ضد جنود الإحتلال الصهيوني ومستوطنيه فالعدو ومستوطنيه وتصعيد إنتفاضة القدس في كافة ميادين المواجهة مع العدو .