Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم

كتلة الصحفي:استمرار الجرائم الإسرائيلية بحق الصحفيين الفلسطينيين ينسف حرية الصحافة

أرض كنعان_الضفة المحتلة/أكدت كتلة الصحفي الفلسطيني على ضرورة توفير حماية مناسبة ومستلزماتها للصحفي الفلسطيني يجب أن يشكل أولويةً لكافة الاتحادات والنقابات الصحفية في العالم، مشددين على أن الصحافة الفلسطينية في بؤرة استهداف الاحتلال الصهيوني. 

وبينت الكتلة في بيان لها أن استمرار اعتقال تسعة عشر صحفياً فلسطينياً داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي يمثلُ وصمة عار يجب إزالتها بإزالة مسبباتها من قبل كافة المؤسسات المدافعة عن حقوق الصحفيين في كافة أرجاء العالم.   

ودعت للتحرك العاجل العاجل من قبل اتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود وكل المنظمات المماثلة لملاحقة ومحاكمة قادة الاحتلال الإسرائيلي قتلة الصحفيين والإعلاميين يمثل خطوة صادقة في طريق الاحتفاء باليوم العالمي لحرية الصحافة. 

وطالبت كافة السلطات الفلسطينية والأجهزة الأمنية التابعة لها والفصائل وغيرها بالعمل جاهدين نحو تعزيز حرية العمل الصحفي في الأراضي الفلسطينية والوصول بالصحفي الفلسطيني إلى الدرجة التي تكافئ أعباء العمل التي يقوم، وهذا أقل تقدير يمكن تقديمه له. 

وشددت على ضرورة بناء وترتيب النقابة على أسس مهنية وسليمة لتصبح الممثل والشرعي الوحيد للمجموع الصحفي الفلسطيني والركد الشديد الذي أوي إليه حينما يشعر بالخطر يتجه إليه من أعداء الكلمة والصورة.