Menu
12:00مسيرات في حيفا ويافا لاستشهاد "اياد ومصطفى يونس "
11:48كبير محللي فلسطين يحذر : مقبلون على أيام صعبة جداً
11:21قوة اسرائيلية تقتحم بلدة يعبد جنوب غرب جنين
11:18الجيش الإسرائيلي يستعد للحرب وسط مخاوف من نتائج "مخزية"
11:10في الذكرى الـ10 لهجوم سفينة مرمرة..حماس: جريمة متكاملة الأركان
11:05كورونا حول العالم: الإصابات تتجاوز الـ6 ملايين وتسارع وتيرة الشفاء
11:03إلتباس في قرار عباس
10:47بحر يهنئ رئيس مجلس البرلمان الإيراني الجديد بتوليه مهام منصبه
10:45حزب غانتس: ليس بمقدورنا منع نتنياهو من تطبيق خطة الضمّ
10:41تخلله إطلاق نار.. مقتل مواطنيْن وإصابة آخر بجروح خطيرة في شجار عائلي جنوب نابلس
10:39مسؤول الشاباك يتحدث عن عياش والسيد وأبو الهنود والكرمي
10:35تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا بالضفّة
10:31مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يعتقل شابين وفتاة من باحاته
10:23بعد شهرين على إغلاقه.. لحظة فتح الأقصى أبوابه وأداء أول صلاة فجر به
10:22أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم

استشهاد فتاة وشاب شمال القدس عند حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة

أرض كنعان_القدس المحتلة/استشهدت فتاة فلسطينية، وشاب آخر، صباح الأربعاء، بعد أن أطلقت قوات الاحتلال الصهيوني النار عليها قرب معبر قلنديا الواصل بين مدينتي رام الله والقدس.

والشهيدة هي مرام صالح حسن ابو اسماعيل (23 عاماً)، من قرية بيت سوريك شمال القدس.

وزعمت المتحدثة باسم شرطة الاحتلال لوبا السمري أن الشاب والفتاة، أشهرا سكيناً وحاولا تنفيذ عملية طعن.

وتشير الصور إلى أن الجريحين ملقيان على الأرض في منطقة بعيدة عن الحاجز. وعادة ما يلفق الاحتلال تهم للفلسطينيين بمحاولة تنفيذ عمليات بهدف القتل والسجن.

وفي التفاصيل،  وقالت السمري : "تقدم شاب وشابة عربيين نحو مجندي حرس الحدود العاملين هناك، لتشهر الشابة سكين محاولة تنفيذ عملية طعن".

وتابعت: "قام أفراد القوة بتحييد المهاجمين مطلقين اتجاهها عيارات نارية مصيبين إياهما بجراح لم تحدد درجتها بعد، والتحقيقات مع التحريات بكافة التفاصيل ما زالت جارية هناك"، كما قالت.

ولاحقا أبلغ الإرتباط العسكري الفلسطيني وزارة الصحّة باستشهاد فتاة -لم تعرف هويتها بعد-، برصاص الاحتلال قرب حاجز قلنديا شمال القدس.

وقال الهلال الأحمر في وقت سابق: إنه تم نقل أحد المصابين بسيارة إسعاف نجمة داود والآخر تم نقله بسيارة إسعاف تابعة لجيش الاحتلال. 

ويعتبر معبر قلنديا، أحد المعابر الرئيسية التي أقامها الاحتلال في انتفاضة الأقصى، وهو من المعابر التي عرفت بصعوبة إجراءات التفتيش عليها، كما سجلت العديد من الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال بحق الفلسطينيين،إذ يعد أداة لتمزيق أوصال الأراضي الفلسطينية المحتلة.