Menu
23:08أميركا تفرض عقوبات على شركتين ومسؤول بلبنان لارتباطهم بـ"حزب الله"
23:05مسؤول عسكري إسرائيلي يحذر نصرالله
23:01قيادي بسرايا القدس يوجه عدة رسائل: معركتنا طويلة.. وأسدود كحيفا وعسقلان كتل أبيب
22:33"الحكومة": دوام الطلبة من الصف الخامس وحتى الحادي عشر الأحد
22:27وزير الصحة الإسرائيلي: نحن في حالة تشبه الحرب
22:26ألمانيا تقدم 53 مليون يورو دعما لأونروا
22:24الاحتلال يفرض طوقًا أمنيًا شاملًا على الضفة والقطاع
22:22الصحة بغزة: نمر بأزمة دوائية صعبة وخطيرة تؤثّر على مواجهة كورونا
17:46لجان المقاومة: نثمن قرار سلطة الطاقة بتخفيض أسعار كهرباء المولدات وندعو أصحاب المولدات إلى مراعاة الظروف المعيشية لأهلنا في القطاع في ظل الحصار وتفشي وباء كورونا 
16:39الصحة: فتح مراكز الرعاية الأولية بمحافظات القطاع باستثناء الشمال
16:36"فلسطينيو الخارج": المسجد الأقصى يجب أن يبقى مفتوحًا
16:34أصحاب المولدات: وافقنا على تسعيرة سلطة الطاقة مؤقتًا
16:33روسيا: التطبيع مع "إسرائيل" لن يجلب الاستقرار دون حل قضية فلسطين
16:31النيابة تهدد اصحاب المولدات الكهربائية بالحبس وغرامة بـ3 الاف دينار
16:29الصحة تنشر احصائية حول اصابات ووفيات كورونا في فلسطين خلال 24 ساعة

مسؤول فلسطيني: الأردن وضعت كل ثقالها لمنع تدهور الأوضاع في القدس خلال عيد الفصح اليهودي

أرض كنعان_القدس المحتلة/قال مسؤول فلسطيني إن الأردن بشكل مباشر وعبر أجهزتها المختلفة في القدس المحتلة وضعت كل ثقالها ونفوذها السياسي والاجتماعي لمنع تدهور الأوضاع في المدينة خلال عيد الفصح اليهودي والتي تكررت فيه اقتحامات اليهود الى المسجد الأقصى دون أن تسجل أي أحداث تذكر كان من شأنها أن تؤدي إلى انفجار الأوضاع مجددا في المدينة وفي الضفة الغربية. 

ويقول المسؤول الفلسطيني إن" المسؤولين الأردنيون عن ملف القدس المحتلة لم يتركوا أي شخصية  او جهة لها تأثير في القدس الا وقاموا بالاتصال بها وحثها على التعاون لكي يتم المحافظة على الهدوء في المدينة وتحديدًا في المسجد الأقصى مشيرين إلى أن المملكة تلقت ضمانات من الجانب الاسرائيلي بالتعامل بحزم مع اي استفزاز كان من الممكن ان يقوم به الزائرون اليهود الذين توافدوا على الحرم القدسي خلال عطلة عيد الفصح اليهودي.

واشار المسؤول إلى أن تصرف الشرطة الاسرائيلية كان يوحي بأن تعليمات واضحة أعطيت لعناصر الشرطة بأن لا يسمحوا لأي يهودي اثارة مشاعر المسلمين والمصلين وعدم التهاون معها كما كان الحال عي الماضي.

ولفت المسؤول إلى أن الطرف الأردني لوح خلال هذه الاتصالات بقدرته على التعامل بندية مع الجانب الاسرائيلي واحباط اي مخططات من شأنها ان تمس بالمصلين المسلمين كما كان الحال في قضية كاميرات الرقابة التي نجحت المملكة بإقناع اسرائيل التنازل عنها. 

ويقول المسؤول ان كافة الجهات ذات الصلة تعاطت بشكل بناء مع الجهد الأردني وان الجانب الفلسطيني، عبر هذا التعاون لمنع تدهور الأمور امنيا،  اراد تفويت الفرصة على اسرائيل  لكي لا تستغل العنف كأداة لعرقلة الجهد السياسي التي تقوم به القيادة الفلسطينية مع فرنسا وبعض الأطراف العربية والدولية التي تسعى لطرح مبادرة سياسية تحاول اعادة الحياة الى الملف الفلسطيني وضرورة التعاطي مع المطالب السياسية الفلسطينية.