google39ae0e62e4a5bc94.html google39ae0e62e4a5bc94.html

Menu
18:36الاحتلال يقرر الإفراج عن مئات المعتقلين على قضايا جنائية
18:34الصحة: لا إصابات جديدة بغزة والحالات التسع بوضع جيد
17:34"الشعبية" تعلق على مبادرة الحوثي لإطلاق سراح المعتقلين بالسعودية
17:31كتلة الصحفي تطالب اشتية بإقالة خلود عساف لنشرها إشاعات حول كورونا في غزة
17:30اندلاع مواجهات مع الاحتلال في كفر قدوم
17:27اقتصاد رام الله يحيل 34 تاجراً للنيابة العامة
17:25دائرة اللاجئين بحماس تطالب الأونروا برصد موازنات إضافية لمخيمات اللاجئين
17:24جيش الاحتلال يحظر على جنوده الخروج من القواعد العسكرية
17:20تسجيل وفاة مصابين بفيروس كورونا في دولة الاحتلال يرفع العدد الى 12 حالة
17:14الخارجية تطالب بالحماية من استغلال الاحتلال حالة "كورونا"
17:01ملحم: 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا في الضفة
16:53إصابة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بفيروس كورونا
16:51مصر تشرع في إنتاج لقاح لفيروس كورونا
16:48استشهاد مواطن متأثرًا باصابته خلال حريق النصيرات
16:46الأوقاف تدعو للالتزام بقرار إيقاف الجمعة والجماعة

فصائل المقاومة تبارك عملية القدس

أرض كنعان - غزة / باركت فصائل المقاومة الفلسطينية، الليلة، العملية التي وقعت في حافلة إسرائيلية بمدينة القدس المحتلة مساء اليوم الاثنين، وأسفرت عن إصابة 20 إسرائيليًا بجراح متفاوتة.

فقد اعتبرت حركة حماس على لسان الناطق باسمها سامي ابو زهري عملية القدس ردًا طبيعيًا على الجرائم الإسرائيلية وخاصة الإعدامات الميدانية وتدنيس المسجد الأقصى المبارك.

بينما قالت حركة الجهاد الإسلامي إن العملية رسالة قوية مفادها أن الانتفاضة مستمرة وحيوية، ودليل على أن المقاومة خيار متجذر في العقل والوجدان الفلسطيني.

وباركت لجان المقاومة في فلسطين عملية القدس البطولية وقال الناطق باسم لجان المقاومة "أبو مجاهد" أن عملية القدس تعتبر رداً طبيعياً علي جرائم العدو ونعدو إلي المزيد من الضربات الموجعة.

من جهتها أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن عملية القدس نوعية وقد جاءت في الوقت والمكان المناسبين.

وأوضحت الشعبية في بيان لها  أن العملية جاءت لتدحض ادعاءات الاحتلال بأنه نجح في إخماد الانتفاضة، وإعلانه مؤخرًا بأنه استطاع من خلال أساليبه وقبضته الأمنية الحد من العمليات الفلسطينية.

وأشارت إلى أن "وقوع التفجير في مدينة القدس المحتلة هو اختراق للمنظومة الأمنية الاسرائيلية التي تفرض طوقًا كاملاً عليها".

وأكدت الجبهة في بيانها أن العملية تؤكد أن الانتفاضة هي حالة شعبية عارمة لن يستطيع أحد إجهاضها، معتبرة العملية تطورًا في أداء شباب الانتفاضة، ونقلة نوعية في أساليب وأدوات الرد على الاحتلال.

تواصل الانتفاضة

كما باركت كتائب شهداء الاقصي جيش العاصفة العملية، وقالت إنها: "تنظر بكثير من الاحترام والتقدير لهذه الأيادي الطاهرة التي نفذت هذه العملية البطولية".

واعتبرت الكتائب في بيان لها ردًا طبيعيًا علي جرائم الاحتلال ومستوطنيه بكل مكان من ارضنا المحتلة، مطالبة كافة قوى المقاومة بالضفة الغربية المحتلة بمزيد من هذه العمليات والدروس التي لا يفهم المحتل غيرها.

بدوره قال الناطق باسم حركة المجاهدين الفلسطينية سالم عطاالله إن "عملية القدس تأتي في سياق إصرار شعبنا على تبني خيار الانتفاضة في وجه الاحتلال حتى استرداد كافة الحقوق".

وأضاف عطاالله في بيان له "يجب المراهنة على سواعد شعبنا لانتزاع كافة الحقوق ونبذ غيرها ممن أثبتت فشلها"، داعياً لمزيد من العمليات التي تستهدف الإسرائيليين في فلسطين المحتلة.

كما أثنت حركة المقاومة الشعبية في فلسطين على عملية القدس، وقال القيادي بالحركة هيثم الأشقر "إنها والعمليات البطولية هي حق طبيعي وردًا على انتهاكات الاحتلال المستمرة ضد أبناء الشعب الفلسطيني".

ودعا الأشقر المقاومين وشباب الانتفاضة للمزيد من العمليات البطولية التي توجع الاحتلال ومستوطنيه".

من ناحيتها، اعتبرت كتائب الأقصى "لواء العامودي" الجناح العسكري لحركة فتح، دلالة واضحة على تلبية نداء الأحرار لنداءات تنفيذ العمليات الاستشهادية كخيار وحيد للرد على جرائم الاحتلال المتواصلة.

ودعت الكتائب مقاتليها في الضفة والقدس، إلى خوض المعارك بكافة الوسائل المتاحة، مطالبةً عناصرها بالنفير في كافة نقاط التماس والعمليات المباشرة التي ستجعل من المستوطنين في أرض فلسطين تحت مرمي بنادقها أينما تواجدوا.