google39ae0e62e4a5bc94.html google39ae0e62e4a5bc94.html

Menu
21:08"الإعلام الحكومي" بغزة: قرارات بصرف مساعدات مالية إغاثية
21:06الحكومة بغزة تُحدد موعد وآلية صرف رواتب موظفيها
21:01حكومة اشتية تنفي شائعات صرف رواتب موظفيها غدا
20:58الأستاذ حيدر الحوت ... 14 عاما على رحيل مطور أول صاروخ عرفته الثورة الفلسطينية
12:56لجان المقاومة: الشهيد القائد أبو يوسف القوقا ساهم في إستعادة روح المقاومة والجهاد وأسس جيلا من المقاومين على طريق تحرير فلسطين
12:54لجان المقاومة: نثمن ونبارك جهود وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية بغزة
12:20وفاة أول لاجئ فلسطيني من سورية بفيروس كورونا في هولندا
12:17الهيئة 302 توجه نداءً عاجلًا للتضامن مع موظفي المياومة في "الأونروا"
12:13الأمم المتحدة: غزة من المناطق الهشة المحتاجة للدعم لمواجهة "كورونا"
12:10وفاة أول طبيب بكورونا في الجزائر
12:04حقيقة حذف 2000 اسم من المنحة القطرية وكيفية اختيار الأسماء!
12:023 أسيرات يخضعن للاعتقال الإداري بسجون الاحتلال
11:58"بتسيلم" تكشف عملية الدهس برام الله قبل شهر حادثة
11:57الاحتلال يُحول معتقلًا من قلقيلية للاعتقال الإداري
11:51نقص الغذاء والدواء يضع اللاجئين أمام مخاطر كورونا
سوريا

مجموعة العمل:444 لاجئة فلسطينية استشهدن نتيجة الصراع في سوريا

أرض كنعان_سوريا/وثقت مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا، استشهاد (444) لاجئة فلسطينية منذ بداية الصراع السوري في آذار/2011 ولغاية اليوم الثلاثاء (8/آذار/2016).

وبينت المجموعة أن (214) لاجئة قضين نتيجة القصف، و(62) نتيجة الحصار ونقص الرعاية الطبية في مخيم اليرموك، بينما قضت (26) لاجئة جراء استهدافهن برصاص قناصين، و(37) لاجئة إثر التفجيرات، فيما قضت (21) لاجئة بطلق ناري، و(26) لاجئة غرقا، وأُعدمت (5) لاجئات ميدانيا، و(34) لاجئة تحت التعذيب في السجون السورية، و(19) لاجئة لأسباب أخرى. 

في غضون ذلك أبدى ذوو المعتقلات الفلسطينيات في سجون النظام السوري، استياءهم من تجاهل المؤسسات الدولية والفلسطينية ومنظمة التحرير ملف بناتهم المعتقلات وما يتعرضن له في سجون النظام السوري. 

وطالبت العائلات عبر رسائل وصلت لمجموعة العمل المنظمات الدولية والفلسطينية ومنظمة التحرير، بالعمل من أجل إطلاق سراحهن والكشف عن مصيرهن، والتدخل لوقف الانتهاكات التي تُمارس بحق اللاجئين الفلسطينيين في سجون النظام السوري، وإثارة هذه القضية على أعلى المستويات الممكنة وفي المحافل الدولية. 

ووفقا لشهادات لاجئات تم الإفراج عنهن من السجون السورية، فإن الأمن السوري مارس عليهن كافة أشكال التعذيب، من الصعق بالكهرباء والشبح والضرب بالسياط والعصي الحديدية، والاغتصاب المتكرر من ضباط وسجانين مختلفين. 

وتشير احصائيات مجموعة العمل إلى أنها وثقت اعتقال 75 لاجئة فلسطينية لا يعلم عن مصيرهن شيئا، مع تأكيدها أن عدد المعتقلين أكبر من الرقم المعلن عنه، نظرا لعدم توفر إحصائيات رسمية، بالإضافة إلى تخوف بعض أهالي المعتقلين من الإفصاح عن الأمر.