Menu
16:30عوامل ساهمت في الظهور القوي لبيت حانون في دوري الممتازة
13:11نجاح زراعة فاكهة "التنين" في غزة
13:00قرار حكومي بتخفيض أسعار خدمات النفاذ على "بالتل"
12:57"العودة" يطالب مجلس حقوق الإنسان بالضغط لإعادة إعمار مخيم اليرموك
12:55مستوطنون يُواصلون اقتحامهم للأقصى
12:52هكذا رد "غانتس" على دعوة "نتنياهو "لحكومة وحدة
12:32الاحتلال يقتحم قرية بردلة بالأغوار
10:23مشعشع: اجتماع الدول المانحة للأونروا سيعقد في موعده رغم "التشويش"
10:18"حماس" تنعى القيادي جهاد سويلم
10:07البنك الدولي: أزمة السيولة تخلق تحديات ضخمة للاقتصاد الفلسطيني
10:00مقتل 20 شخص وإصابة 90 إثر انفجار ضخم جنوب افغانستان
09:57الاحتلال يخطر بوقف البناء بمدرسة في الخليل
09:55الاحتلال يزعم ضبط مخرطة على حاجز ترقوميا
09:53تجديد "الإداري" بحق الأسير إبراهيم شلهوب للمرة الثانية
09:51"إعلام الأسرى" يُحمِّل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسير الجدع

"حماس": تقليص "أونروا" لخدماتها جريمة مجحفة

أرض كنعان - غزة /

وصفت "دائرة شؤون اللاجئين" في حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، قرار وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، تقليص خدماتها في مخيمات اللجوء الفلسطينية بأنه "جريمة مجحفة".

وشدّدت الدائرة في بيان لها الأربعاء 9-2-2016، على أن أي تقليصات للخدمات الصحية المقدمة للاجئين في لبنان "لا يمكن القبول بها"، مضيفة أن اللاجئين الفلسطينيين في لبنان يُعانون من "ظروف صعبة، خاصة في السنوات الخمس الأخيرة".

وبيّنت أن تقليصات الوكالة "المتكررة في أكثر من ساحة"، "تتم بمبررات غير مقنعة"، مشكّكة في "الهدف الحقيقي ورائها؛ كونها تمس بالحقوق الواجبة للشعب الفلسطيني"، وفق تعبيرها.

وأكدت حركة "حماس"، حرصها على استمرار عمل "أونروا" وعدم المس بها، مضيفةً "لن نسمح بتجويع شعبنا أو حرمانه من حقه الإنساني بالغذاء والدواء والتعليم والتشغيل".

واتهم البيان، الوكالة الأممية بـ "ممارسة سياسة المماطلة والتسويف" فيما يخص القرارات الأخيرة، داعيًا إياها إلى التراجع عنها.

وفي السياق ذاته، ثمّنت "حماس" موقف القوى الفلسطينية الموحد تجاه التقليصات، وحملت الاحتلال الإسرائيلي والمجتمع الدولي المسؤولية عن استمرار "جريمة العصر" التي أدت لنكبات وويلات متلاحقة للاجئين الفلسطينيين منذ النكبة عام 1948.

ورأت الحركة، أن استمرار معاناة اللاجئين "لن يُبقِ لهم سوى خيار الزحف بصدورهم العارية نحو بيوتهم في بلادهم فلسطين".

وكانت مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، قد شهدت إضرابات واعتصامات احتجاجًا على قرار وكالة الأونروا تقليص الدعم لـ "خدمات الاستشفاء"، بحجة معاناتها من ضائقة مالية بسبب ارتفاع أعداد اللاجئين الفلسطينيين، نتيجة الأحداث التي تشهدها سوريا، مما زاد من حجم الأعباء المالية الملقاة على عاتقها.