google39ae0e62e4a5bc94.html google39ae0e62e4a5bc94.html

Menu
18:36الاحتلال يقرر الإفراج عن مئات المعتقلين على قضايا جنائية
18:34الصحة: لا إصابات جديدة بغزة والحالات التسع بوضع جيد
17:34"الشعبية" تعلق على مبادرة الحوثي لإطلاق سراح المعتقلين بالسعودية
17:31كتلة الصحفي تطالب اشتية بإقالة خلود عساف لنشرها إشاعات حول كورونا في غزة
17:30اندلاع مواجهات مع الاحتلال في كفر قدوم
17:27اقتصاد رام الله يحيل 34 تاجراً للنيابة العامة
17:25دائرة اللاجئين بحماس تطالب الأونروا برصد موازنات إضافية لمخيمات اللاجئين
17:24جيش الاحتلال يحظر على جنوده الخروج من القواعد العسكرية
17:20تسجيل وفاة مصابين بفيروس كورونا في دولة الاحتلال يرفع العدد الى 12 حالة
17:14الخارجية تطالب بالحماية من استغلال الاحتلال حالة "كورونا"
17:01ملحم: 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا في الضفة
16:53إصابة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بفيروس كورونا
16:51مصر تشرع في إنتاج لقاح لفيروس كورونا
16:48استشهاد مواطن متأثرًا باصابته خلال حريق النصيرات
16:46الأوقاف تدعو للالتزام بقرار إيقاف الجمعة والجماعة

فتح معبر رفح لمصلحة جني الأموال من قبل ضباط الأمن المصري في المعبر

أرض كنعان/ رفح/ فتحت السلطات المصرية معبر رفح مع قطاع غزة أمس واليوم الجمعة لسفر الفلسطينيين وعودتهم بعد أكثر من مائة يوم من الاغلاق التام للمعبر والمعطل بشكل شبه نهائي منذ الإطاحة بالرئيس المصري السابق في يونيو 2013.

وشهد العمل في المعبر أمس واليوم بطئًا شديدًا من قبل الجانب المصري دون ابداء الأسباب، وكانت الأولوية لأصحاب التنسيقات الخاصة.

وأدى الإغلاق التام وشبه الدائم لمعبر رفح لابتزاز ضباط الأمن المصري العاملين في المعبر للمسافرين عبر وسطاء بمنحهم حق السفر -في الفتحات القليلة التي يشهد المعبر- مقابل دفع رشاوي بآلاف الدولارات.

ورغم أن تعداد المحتاجين للسفر في قطاع غزة بالآلاف فإن جزءًا منهم يسجلون في كشوفات السفر لدى وزارة الداخلية بغزة (بلغ العدد حاليًا نحو 25 ألفًا) إلا أن فتح المعبر ليومين فقط يضطر الجانب الفلسطيني لترتيب عدد قليل منه هؤلاء للسفر، وإعلان أسمائهم بكشوفات يومية، وهم من المرضى والطلاب والحالات الإنسانية.

ومن بين 9 حافلات للسفر أعدها الجانب الفلسطيني أمس للسفر؛ إلا أن الجانب المصري لم يدخل منهم سوى 3 حافلات طوال فترة عمل المعبر.

وسمح الجانب المصري لسفر 286 مواطنًا فقط، إضافة ل60 مسافر من التنسيقات المصرية الذين عادة ما يدفعون الأموال للضباط المصريين عن طريق وسطاء.

واضطر الجانب الفلسطيني اليوم لترتيب عدة حافلات مسافرين جلهم من حافلات أمس الذين رفض الجانب المصري إدخالهم للصالة المصرية للسفر خارج القطاع.

ورغم التطمينات المصرية بتسهيل العمل اليوم وتجاوز حالة البطء التي شهدها المعبر أمس؛ إلا أنه لم يدخل سوى حافلتين (وهم من مرجعي أمس) منذ ساعات الصباح وحتى ساعة إعداد هذا الخبر (15 توقيت القدس).

وتشهد الصالة الخارجية لمعبر رفح منذ ساعات الصباح حالة مأساوية نتيجة تدكس آلاف المواطنين المحتاجين للسفر، إلا أن الجانب المصري يرفض حاليا سفر المواطنين وطالب فقط بإدخال أصحاب التنسيقات المصرية وهم اليوم 240 مسافرًا، وفق ما أكد أحد وسطاء التنسيقات.

ويعاني قطاع غزة من حصار إسرائيلي مشدد منذ تسعة أعوام. وترجع السلطات المصرية اغلاقها لمعبر رفح إلى الاضطرابات الأمنية التي تشهدها سيناء.