Menu
اعلان 1
14:00أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
13:59الإعلام العبري: حماس تطلق صواريخ تجريبية جديدة باتجاه البحر
13:57الخارجية: وفاة فلسطينيين جراء كورونا في السعودية والإمارات
13:52حالة المعابر في قطاع غزة صباح اليوم
13:51حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
13:49أسعار صرف العملات مقابل الشيقل في فلسطين
21:16ألوية الناصر: المقاومة الفلسطينية بصحبة محور المقاومة أصبحت أشرس
21:14مفتي فلسطين يعلن الأحد يوم عيد الفطر السعيد
21:11أبو مجاهد :احياء يوم القدس العالمي يتجاوز حدود المذهبية والفئوية لمفهوم الأمة الواحدة
21:10إصابات بالاختناق بمسيرة كفر قدوم
21:09النخالة: لا يكفي السلطة إطلاق النار في الهواء
21:08الاحتلال يتسبب باحتراق 120 شجرة زيتون جنوب غرب جنين
21:06وزارة الأوقاف تشكر المواطنين التزامهم بالإجراءات الوقائية أثناء أداء صلاة الجمعة.
21:05"الصحة": تسجيل حالتي تعاف جديدتين من فيروس "كورونا" في الخليل
21:03القدومي: يوم القدس فرصة لاستعادة أولوية القضية للصدارة مجددا

بيريز: الرئيس عباس ما زال شريكا للسلام حتى بعد مسعى الامم المتحدة

اكد الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز  ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس ما زال "شريكا جادا" للسلام على الرغم من نجاح المسعى الفلسطيني في الامم المتحدة.

وقال بيريز في مقابلة مع وكالة "فرانس برس" الخميس: "حاولت ان اؤثر عليه لعدم فعل ذلك الان، قلت له انظر هذا ليس الوقت المناسب لفعل ذلك".

واضاف: "لكن ما زلت اعتقد انه شريك جاد في السلام ورجل جدي واحترمه".

وبحسب بيريز فان الرئيس الفلسطيني اظهر "شجاعة" من خلال ذهابه للامم المتحدة على الرغم من الاعتراضات القوية من الولايات المتحدة واسرائيل اللتين تصران على ان المفاوضات هي السبيل الوحيد لاقامة دولة فلسطينية.

وقال: "لقد اظهر شجاعة ليس فقط من خلال الذهاب الى الامم المتحدة والتي اعتقد من ناحية الوقت بانها كانت في الوقت الخطأ ولكنه وقف وقال انا ضد الارهاب وانا مع السلام".

وتابع "لكنه شعر بانه تم التخلي عنه من قبلنا ومن اميركا ومن اوروبا ومن باقي العالم واراد ان يفعل شيئا".

واضاف: "علينا ان نسال انفسنا ماذا نفعل الان. اعتقد انه على الرباعية ان تعود كهيئة للتفاوض" مشيرا الى ان لدى اللجنة "الشرعية" للتوسط.

وقال "بدأوا بعمل جيد ولكنه توقف لاسباب مختلفة..والان اعتقد بان عليهم العودة". وتابع "اعتقد اننا انهينا فصلا واحدا وعلينا العودة الى فصل اخر وهو المفاوضات".