Menu
12:05د. حمدونة : التجاوزات بحق الأسرى في السجون الاسرائيلية تستدعى حماية دولية
11:36احتجاج في جامعة كندية على استضافة جنود إسرائيليين
11:32فتح: سنتصدى لكل المؤامرات ولن نستسلم للأمر الواقع
11:29خارجية الأردن: عزم "إسرائيل" ضم الغور قتل للسلام
11:27الاحتلال يقتحم "عين قينيا" ويجرف أشجار المزارعين
10:48لوكسمبورج تدعو للاعتراف بدولة فلسطين ردًا على إعلان بومبيو
10:44اليونسكو يتخذ قرارات جديدا بشأن مدينة القدس
10:41يدخل اضرابه اليوم الـ 59..جلسة للأسير مصعب الهندي اليوم
10:38مجهولون يخربون النصب التذكاري الألماني بجنين
10:35موعد امتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول
10:33الاحتلال يعتقل محافظ القدس عدنان غيث
10:26وزير الأشغال يبحث مع الأونروا المشاريع التي تشرف عليها
10:05اشتية: سنفعّل قانون التعاطي مع بضائع المستوطنات بأقصى عقوبة
09:59هولندا توقف دعمها المباشر الذي تقدمه للسلطة
09:57الصليب الأحمر يعلن برنامج زيارات أسرى محافظتي جنين وطوباس لشهر كانون الأول

الشخصيات المستقلة تجتمع وتقرر التصعيد ضد أمراء الانقسام

أرض كنعان_وكالات/تعقد قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في العاصمة المصرية القاهرة سلسلة من الاجتماعات الهامة تتناول كافة القضايا اللازم تنفيذها لتطبيق المصالحة وإنهاء الانقسام بحضور رئيس تجمع الشخصيات المستقلة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير، مؤكدة على مواصلة سيرها لإنهاء الانقسام وعدم اكتراثها بالإحباط والعراقيل التي يضعها كل من يعطل تنفيذ مسئولياته لتطبيق اتفاق المصالحة.

وذكرت قيادة الشخصيات المستقلة في الوطن والشتات أن اتفاق المصالحة ملزم لكل من وقع عليه بأن ينفذ مسئولياته ويطبق بنوده و يبتعد عن رمي الكرة في ملعب الآخر ويبتعد عن زيادة احتقان الشارع الفلسطيني، مشددة أن كل صناع القرار الوطني مشارك في الأزمة الشديدة التي يدفع ثمنها أطفالنا وشبابنا ونساؤنا وشيوخنا ورجالنا وتضحيات شهدائنا وعذابات أسرانا.

وأضاف الأستاذ نعيم الشرفا عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة "هنالك من يضع العراقيل أمام المصالحة بشكل متعمد عندما نقترب من تحقيق الوحدة عبر إثارة الفتن ونشر التعصب وبث الإشاعات وتطبيق الفساد وهز الثقة بين كافة الأطراف الفلسطينية" ويجب على الجميع أن يواجهه ويبعده عن مواصلة إرضاء مصالحه الفردية، مشيرا لعزم الشخصيات المستقلة أن تصعد من محاربتها لكل من يدير الانقسام ولا يأبه للمعاناة التي يتكبدها شعبنا.

من جهته دعا الأستاذ غازي فخري عضو المجلس الوطني الفلسطيني لضرورة توحيد العمل نحو خدمة القضية الفلسطينية وترتيب بيتنا الداخلي لمواجهة كافة الأخطار المحيطة لتهميش قضيتنا، موضحا أن إنهاء الانقسام سيعزز وجودنا في الساحة الدولية والعربية لمواصلة طريقنا في نزع اعترافات الجميع بعدالة قضيتنا وتحقيق دولتنا الفلسطينية المستقلة.