Menu
13:38آلية السفر عبر معبر رفح يوم غدٍ الأحد 2019/11/17
13:34لوكسمبورغ تتكفل بعلاج شبان من غزة
13:28محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال الناشط المقدسي أبو الحمص
13:06"مايكروسوفت" تحقق في تقنية طورتها شركة إسرائيلية لمراقبة الفلسطينيين
13:00قيادي بالجهاد: علاقتنا بحماس لا يمكن المس بها وسنفشل محاولات زرع الفتنة
12:31الخارجية: أطلعنا سفراء الدول على جرائم الاحتلال خلال العدوان الأخير
12:05مقتل متظاهرين عراقيين في انفجار غامض
12:02عائلات فلسطينية لاجئة تطالب الجهات المسؤولة باطلاق سراحهم
11:28والدة الأسير "أبو دياك" تتوقع استشهاده في كل لحظة
11:16وزيرة الصحة تطلق نداءً عاجلاً للإفراج عن الأسير أبو دياك
11:07الاحتلال يهدم 140 منزلا بالقدس المحتلة منذ بدء العام الحالي
11:05الاسير مصعب الهندي يواصل إضرابه رفضًا لاعتقاله الاداري
10:11إسرائيليون أوروبا يطالبون بحظر استيراد منتجات المستوطنات
10:10الأسير البرغوثي يطالب الفصائل بالوحدة والتخلص من العداءات الحزبية الضيقة
10:05الأمم المتحدة تدعو الاحتلال للتحقيق باستشهاد 8 من عائلة واحدة في غزة

القوى تناشد الشقيقة مصر بضرورة فتح معبر رفح بشكل دائم

ارض كنعان- غزة / تناشد القوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة الشقيقة مصر بضرورة فتح معبر رفح بشكل دائم وبانتظام في كلا الاتجاهين, من أجل تخفيف معاناة شعبنا الفلسطيني في القطاع التي تتفاقم يوماً بعد يوم, ووصلت الأوضاع الإنسانية إلى حالة مأساوية خاصة للمرضي والطلاب وحملة الإقامات وجوازات السفر الأجنبية .
لذا تهيب القوى الوطنية والإسلامية بالشقيقة مصر إلى فتح المعبر بالاتجاهين خلال اليومين القادمين لتعطي الفرصة لسفر ذوي الحاجات الانسانية من أهالي القطاع, كما أنها تناشد الرئيس أبو مازن بالتدخل لدي الشقيقة مصر من أجل فتح المعبر بالاتجاهين .
وأكدت القوى على تحميل الاحتلال مسئولية استمرار الحصار والوضع المعيشي في القطاع, وحرصها على سلامة واستقرار مصر, وحالة الإجماع الفلسطينية التي تتطلع لأن تستعيد مصر دورها القومي والإقليمي في ريادة الأمة, بما في ذلك استمرار دعمها للقضية الفلسطينية, لذلك تأمل من الشقيقة مصر المساهمة في التخفيف من معاناة شعبنا من خلال فتح معبر رفح بشكل منتظم باعتباره المعبر الذي يربط القطاع بالعالم الخارجي في ظل الحصار المفروض على القطاع منذ 8 سنوات, وأعربت القوى عن ثقتها بأن يستجيب الأشقاء في مصر لهذه الدعوة بما يخفف من معاناة شعبنا .