Menu
21:01فعاليات احتجاجيّة في الضفة وغزة رفضًا لاتفاقيتي التطبيع
20:59وقفة جماهيرية ببرلين ضد اتفاقيات التطبيع العربي
20:51هنية يزور سفارة فلسطين في بيروت ويتلقى اتصالا من عباس
20:50قوات الاحتلال تبعد شابًا عن الأقصى وتغلق شارع في الخليل
20:45بالصور: 6 إصابات في عسقلان بسقوط صواريخ
20:24صافراتُ الإنذار تدوي في عسقلان وإسدود
20:23غزة: هيئة المعابر تصدر تنويهاً "مهماً" بخصوص التسجيل الإلكتروني للسفر
20:15استئناف التسجيل لسفر المغادرين عبر معبر رفح إلكترونيا
16:46لجان المقاومة: سيبقى اليوم يوما أسودا في تاريخ المطبعين الذين ارتهنوا لموقف اسيادهم الصهاينة والامريكان وشعبنا سيواصل مقاومته موحدا حتى تحرير أرضه
16:30النيابة العامة تعلن تشديد إجراءاتها بحق المخالفين لتعليمات السلامة بغزة
16:28وقفة غضب جماهيري في جنين تنديدًا بالتطبيع مع الاحتلال
16:27مواجهات مع الاحتلال بالخليل وإغلاق طرق بمسافر يطا
16:24التعليم بغزة: خطة لاستئناف الدراسة مرتبطة بالحالة الوبائية
16:15احتجاج ضد البنك العربي بالعيزرية لإيقافه حسابات 90 أسيرًا
15:39توجيه لمراكز حقوقية وللأمم المتحدة مذكرات حول حصار غزة

البطش يطالب بوضع حد لافتراء أجهزة الأمن على كوادر الجهاد بالضفة

أرض كنعان/ غزة/ أدان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش, اليوم الثلاثاء , حملة الاعتقالات الواسعة التي تشنها الأجهزة الأمنية بحق ذوي أسرى معتقلين ومحررين من الجهاد الإسلامي في الضفة المحتلة, مطالباً بضررة توحيد الجهود لتحرير الاسرى داخل سجون الاحتلال وليس لاعتقال وملاحقة ذوي الاسرى.

وقال البطش  خلال الكلمة التي ألقاها اثناء الوقفة التي نظمتها حركة الجهاد الاسلامي تنديداً بحملة الاعتقالات الواسعة التي تشنها الاجهزة الامنية في الضفة بحق ابناء الجهاد الاسلامي , ان أبناء الجهاد الإسلامي يسعون لإسناد الأسرى داخل سجون الاحتلال , فهم بذلك يدافعون عن الوطن ولا يسعون لتخريبه كما يتهمونهم الأجهزة الأمنية.

وأوضح ان بعض ضباط الأمن تربطهم مصالح مع العدو الصهيوني , وان ما نراه ان التنسيق يشتعل .

وشدد البطش على ان الوحدة الوطنية هي الطريق الوحيد لتحرير الأرض, وإعادة المقدسات , وان دور الحركة من البداية قائم على تعزيز الوحدة الوطنية  وتمسكها بمبدأ الحياد بين جميع الأطراف ومنها حركة فتح, إلا ان هناك بعض الضباط لا يريدون للوحدة ان تستمر وان تكون الجهاد الإسلامي جزء من الانقسام.

وناشد البطش الرئيس أبو مازن ان يضع الأجهزة الأمنية عند حدها ويحمي المقاومين , مطالبا د.رامي الحمد لله كوزيراً للداخلية ان يرفع هذا الافتراء من الأجهزة الأمنية على أهالي الأسرى المحررين, وتابع:"ضريبة الوطن غالية وضريبة التمسك في الجهاد غالية".