Menu
12:05د. حمدونة : التجاوزات بحق الأسرى في السجون الاسرائيلية تستدعى حماية دولية
11:36احتجاج في جامعة كندية على استضافة جنود إسرائيليين
11:32فتح: سنتصدى لكل المؤامرات ولن نستسلم للأمر الواقع
11:29خارجية الأردن: عزم "إسرائيل" ضم الغور قتل للسلام
11:27الاحتلال يقتحم "عين قينيا" ويجرف أشجار المزارعين
10:48لوكسمبورج تدعو للاعتراف بدولة فلسطين ردًا على إعلان بومبيو
10:44اليونسكو يتخذ قرارات جديدا بشأن مدينة القدس
10:41يدخل اضرابه اليوم الـ 59..جلسة للأسير مصعب الهندي اليوم
10:38مجهولون يخربون النصب التذكاري الألماني بجنين
10:35موعد امتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول
10:33الاحتلال يعتقل محافظ القدس عدنان غيث
10:26وزير الأشغال يبحث مع الأونروا المشاريع التي تشرف عليها
10:05اشتية: سنفعّل قانون التعاطي مع بضائع المستوطنات بأقصى عقوبة
09:59هولندا توقف دعمها المباشر الذي تقدمه للسلطة
09:57الصليب الأحمر يعلن برنامج زيارات أسرى محافظتي جنين وطوباس لشهر كانون الأول

تقديرات للعدو: حماس حفرت أنفاق هجوم جديدة .. وتبتكر مواد جديدة لتصنيع الصواريخ

أرض كنعان/ متابعات/ تشير تقديرات جهاز الأمن الصهيوني إلى أن حركة حماس نجحت في حفر "أنفاق هجومية" في قطاع غزة قريبة من الحدود بين القطاع وكيان الاحتلال .

ونقل موقع "واللا" الالكتروني عن مسؤولين أمنيون صهاينة إن حماس تبذل جهدا كبيرا ، خلال الشهور الأخيرة، في حفر "أنفاق هجومية" وكذلك "أنفاق دفاعية". وتأتي هذه التقديرات بعد أقل من سبعة شهور على انتهاء الحرب العدوانية ضد قطاع غزة في الصيف الماضي.

وأضاف المسؤولون الصهاينة قولهم إن حماس تعمل بحذر كي لا تتجاوز الأنفاق الجديدة الحدود من أجل منع إمكانية حدوث تصعيد.

وقالوا إنه بالإمكان مشاهدة أعمال الحفر من الجانب الآخر للحدود وأن مستوطني "غلاف غزة"، أي القريبة من الحدود، وثقوا أعمال الحفر الجارية على بعد بضع مئات الأمتار عن الشريط الحدودي داخل القطاع.

إلى جانب ذلك، قال المسؤولون الصهاينة إن حماس تواصل إجراء تجارب على صواريخ باتجاه البحر، واستخدام مواد جديدة، على ضوء منع الاحتلال إدخال مواد كانت تستخدم في صنع الصواريخ، مثل المعادن.

وأضاف المسؤولون أن حماس تضطر إلى ابتكار مواد بديلة للمواد الكيميائية غير المتوفرة في القطاع، الأمر الذي يستدعي إجراء تجارب على الصواريخ الجديدة.

ومن أجل تبرير سياسة الاحتلال بمنع إدخال مواد بناء إلى القطاع من أجل تنفيذ إعادة الإعمار، ادعى المسؤولون الصهاينة أنه بسبب المراقبة المشددة على إدخال هذه المواد فإن حماس تبذل جهدا أقل في حفر أنفاق مبطنة بالإسمنت وتستخدم وسائل أخرى، على غرار الأنفاق بين القطاع ومصر.

وأضاف المسؤولون أن غزة أوقفت حفر الأنفاق مع وسيناء بشكل كامل في أعقاب قرار مصر ببناء المنطقة العازلة مع القطاع .

وكانت الأنفاق أحد الأهداف المعلنة للعدوان على غزة، الصيف الماضي، لكن ليس معروفا لدى الآن ما إذا كانت توجد أنفاق كهذه حاليا، والتقديرات الصهيونية حسب موقع " والا" تشير إلى حماس توقف حفر الأنفاق عند مسافة معينة من الحدود , ولا تستبعد التقديرات إمكانية استخدام مقاطع من الأنفاق التي تم هدمها.