Menu
اعلان 1
14:00أبرز ما جاء في الصحف العبرية هذا اليوم
13:59الإعلام العبري: حماس تطلق صواريخ تجريبية جديدة باتجاه البحر
13:57الخارجية: وفاة فلسطينيين جراء كورونا في السعودية والإمارات
13:52حالة المعابر في قطاع غزة صباح اليوم
13:51حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
13:49أسعار صرف العملات مقابل الشيقل في فلسطين
21:16ألوية الناصر: المقاومة الفلسطينية بصحبة محور المقاومة أصبحت أشرس
21:14مفتي فلسطين يعلن الأحد يوم عيد الفطر السعيد
21:11أبو مجاهد :احياء يوم القدس العالمي يتجاوز حدود المذهبية والفئوية لمفهوم الأمة الواحدة
21:10إصابات بالاختناق بمسيرة كفر قدوم
21:09النخالة: لا يكفي السلطة إطلاق النار في الهواء
21:08الاحتلال يتسبب باحتراق 120 شجرة زيتون جنوب غرب جنين
21:06وزارة الأوقاف تشكر المواطنين التزامهم بالإجراءات الوقائية أثناء أداء صلاة الجمعة.
21:05"الصحة": تسجيل حالتي تعاف جديدتين من فيروس "كورونا" في الخليل
21:03القدومي: يوم القدس فرصة لاستعادة أولوية القضية للصدارة مجددا

انخفاض درجات الحرارة في سوريا تتسبب بوفاة ثلاثة أطفال رضّع ومسن،

أرض كنعان_سوريا/زادت موجة البرد التي تضرب المنطقة من معاناة السوريين داخل بلادهم وخارجها، وباتت سببا آخر يحصد المزيد من قتلاهم. إذ تسبب انخفاض درجات الحرارة في سوريا بوفاة ثلاثة أطفال رضّع ومسن، في ظل نقص وسائل التدفئة وندرتها.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن طفلة لم تتجاوز اليومين من عمرها توفيت أمس الأحد في حي الفردوس جنوب حلب، ورجلا مسنا فارق الحياة في حي المغاير في حلب نتيجة سوء الأحوال الجوية وانعدام التدفئة.

وذكر أن طفلة في عامها الأول قضت في حي الحجر الأسود في جنوب دمشق، كما توفيت طفلة من بلدة دير العصافير في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وتعاني آلاف العائلات في الغوطة الشرقية من أوضاع إنسانية صعبة بسبب الأحوال الجوية القاسية التي تمرّ بها المنطقة والحصار الخانق الذي يفرضه النظام عليها.

وقد تسبب الثلج في إغلاق منافذ مدن الغوطة الشرقية التي كانت تصل منها بعض الأطعمة إلى المحاصرين.

ومع تدني درجات الحرارة وانعدام موارد التدفئة، يبقى الحطب وسيلة السوريين الوحيدة للنجاة من الموت بردا.

ويعيش ريف حمص الشمالي لليوم الخامس على التوالي على وقع العاصفة الثلجية التي تعصف بمدن وبلدات سوريا، وعلى الرغم من ذلك لم يتوقف قصف الطيران والمدافع على المدينة، حيث استهدفت المدينة خلال الأيام الماضية بعدد من البراميل المتفجرة.

وكانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان قد أكدت في وقت سابق أنها وثقت مقتل ما لا يقل عن 27 شخصا في مخيمات اللجوء وبداخل سوريا نتيجة موجة البرد المستمرة منذ نحو أسبوع.