Menu
23:18الأردن يقرر إغلاق المدارس والمساجد والمطاعم والمقاهي لأسبوعين
23:14عباس يحظر على الموظفين مكافآت مجالس إدارة أو أمناء المؤسسات العامة
23:13المكتب الإعلامي الحكومي بغزة للشباب: وصل صوتكم
17:35الأوقاف تحذر من هدم الاحتلال لمسجد القعقاع في بلدة سلوان بالقدس
17:31إعلان هام بخصوص تسديد رسوم طلاب جامعة غزة من المستحقات
17:30إغلاق بحر خان يونس أمام المصطافين لمنع تفشي كورونا
16:13إغلاق بلدية نابلس بعد إصابة موظف بكورونا
16:08محكمة إسرائيلية تصدر حكما على قاتل عائلة دوابشة
16:06الصحة بغزة تنشر الإحصائية التراكمية لتفشي "كورونا"
14:54إصابة إسرائيلي طعنًا في "تل أبيب" وفرار المنفذ
14:50وصول كل من الوفد الإسرائيلي والإماراتي والبحريني إلى واشنطن
14:49معروف: لا موعد محدداً لفتح (معبر رفح).. ولا يوجد بروتوكولات لإعادة عمل الحلاقين
13:19(50) يوماً على إضراب الأسير ماهر الأخرس
13:17"الديمقراطية" تطالب بامتداد للقيادة الموحدة في الداخل والشتات واللجوء
13:17منظمة الصحة تحث الدول لدعم مبادرة اللقاح: "الوباء سيفتك بنا"

المكتب الوطني: تصاعد حملات مقاطعة منتجات الاحتلال على الصعيدين العربي والدولي

أرض كنعان_الضفة المحتلة/قال المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان في تقريره الدوري عن مقاطعة منتجات الاحتلال بأن مقاطعة البضائع الإسرائيلية تشهد تصاعدا ملحوظا على المستوى الشعبي والرسمي والدولي، حيث انخرطت قطاعات شعبية واسعة وازدادت الحملات الداعية للمقاطعة، ولا زالت هذه الحملات تلاقي دعما فلسطينيا.

وقد نظمت العديد من الفعاليات الداعية لمقاطعة المنتجات الإسرائيلية مع تنامي الهجمة الإسرائيلية المسعورة على مقدّرات شعبنا، ومحاولة طمس هويته الفلسطينية العربية عبر العديد من الوسائل الهمجية، من قتل يومي وتدمير للبنية التحتية وتجريف للأراضي، وبناء للجدران العازلة والتوسع الاستيطاني الذي غير معالم الأرض الفلسطينية وعزل السكان في بقع صغيرة من الأرض، أصبح موضوع مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها، ضرورة ملحة كأداة نضالية في يد الشعب الفلسطيني والشعوب التي تتضامن معه للخلاص من هذا الاستعمار ونيل الحرية والاستقلال.

الصعيد الوطني

أقر المجلس الفلسطيني لحماية المستهلك خلال جلسته التي عقدت خلال الأسبوع المنصرم برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير الاقتصاد الوطني د.محمد مصطفى، خطة لتحديث دليل مكافحة منتجات المستوطنات بما يمكن من توسيع دائرة حظر ومكافحة هذه المنتجات غير الشرعية.

وأكد المجلس على ضرورة مضاعفة الجهود المبذولة في مقاطعة وحظر منتجات المستوطنات الإسرائيلية، ودعم المنتج الوطني بما يمكن من رفع حصته في سلة المستهلك الفلسطيني، لافتاً إلى أهمية رفع مستوى الوعي لدى المستهلك باستهلال المنتج الوطني، وتنسيق الجهود ما بين كافة الجهات الرقابية في ضبط وتنظيم السوق الداخلي بما يضمن توفير سلعة أمنة وسليمة للمستهلك الفلسطيني.

واتفق المجلس على إجراء مشاورات بشان مأسسة عمل جمعيات حماية المستهلك، حتى تتمكن من القيام بمهامها على أكمل وجه وبما يخدم المستهلك الفلسطيني.

وأكدت حماية المستهلك على المقاطعة ودعم المنتجات الفلسطينية، خلال اجتماعها الدوري ودعم وتشجيع المنتجات الفلسطينية ذات الجودة والسعر المنافس، رافضة في الوقت ذاته حالة المنافسة غير المتكافئة للمنتجات الفلسطينية مع المنتجات الإسرائيلية والتهريب من المستوطنات وإعادة التغليف.

وأكد البيان الختامي لمؤتمر وإحياء الذكرى الخامسة لإصدار وثيقة (وقفة حق) "كايروس فلسطين" بعنوان "العيش بكرامة" الاستجابة لنداء المجتمع المدني الفلسطيني بالانضمام لحملة المقاطعة الشاملة لإسرائيل حتى إنهاء الاحتلال، وافتتح في مبنى سرية رام الله، برعاية محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام وماجدة المصري منسقة اللجنة الوطنية للحملة النسائية لمقاطعة البضائع الإسرائيلية، بازارا تسويقيا بمشاركة حوالي ثلاثين مؤسسة وجمعية نسوية عاملة في محافظة رام الله، تحت عنوان "بلدنا خيرها فيها وبالكرامة نبنيها"، بإشراف طاقم شؤون المرأة، وبالتعاون مع الحملة النسائية لمقاطعة المنتوجات الإسرائيلية، والذي كان يحمل رسالة هامة بأهمية ودور المرأه في تعزيز المنتج الوطني ومقاطعة البضائع الإسرائيلية.

وتم عقد ورشة عمل بالتنسيق ما بين اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان وجمعية التنمية الزراعية (الإغاثة الزراعية) حول مقاطعة المنتوجات الإسرائيلية وحماية المنتوجات الوطنية من هذه البضائع التي هي بالأساس دعم لسياسة الاحتلال في جمعية يطا الخيرية، حاضر فيها خالد منصور المنسق المركزي للإغاثة الزراعية والدكتور عبد الغني حمدان منسق الخليل للإغاثة وحضر الورشة أكثر من ثلاثين شخصا ذكور وإناث يمثلون مؤسسات مدينة يطا.

كما واصلت الحملة الشعبية لمقاطعة بضائع الإحتلال فعالياتها في مدينة نابلش ونفذت العديد من الورش حيث نسق مركز الدراسات النسوية مع مدرستي ظافر المصري ومدرسة ابن حزم محاضرة حول مقاطعة البضائع الاسرائيلية وتم التركيز على دور الطلاب والجيل الشاب في تفعيل حملة المقاطعة ونشر الوعي حول الموضوع.

وتم تشكيل لجان لمتابعة الانشطة المستقبلية وتزويد المدرستين ببوسترات الحملة والمواد الاعلامية المساندة وشعارات الحملة ربوا ولادكم وبناتكم علي خير بلادكم ونفذ النشاط امل الاحمد وفاطمة الحج محمد.

كما نظمت جمعيه مدرسه الامهات في محافظه نابلس وبالتعاون مع وزارة التربيه والتعليم محاضره حول مقاطعه البضائع الاسرائيلية ومنتجات المستوطنات في مدرسه بسام الشكعه الاساسية في مدينه نابلس.

واشارت نائله الشولي التي حاضرت في اللقاء الى اهميه مقاطعه البضائع الاسرائيلية باعتبارها واجب وطني وأخلاقي وهي تعد شكل من اشكال المقاومه السلميه ضد الاحتلال الذي احتل ارضنا وسلب خيراتها ومقدراتها وقد عبر الطلاب عن التزامهم وقناعتهم باهميه مقاطعه المنتج الاسرائيلي كواجب وطني وأخلاقي.

ونفذت لجنة المرأة الفلسطينية من خلال الناشطة في الاتحاد نداء الشامي لقاءات توعوية في مجموعة من المدارس وهي مدرسة المناهل ومدرسة ابراهيم صنوبر الأساسية للبنات ومدرسة جرزيم الاساسية المختلطة ومدرسة سمير عبد الهادي الأساسية للبنات ومدرسة محمود ابو غزالة الأساسية للبنات وتم استهدف حوالي 300 طالب وطالبة و 10 نساء من مجلس الأمهات وتم التأكيد في اللقاءات على دور الطلاب والطالبات في المقاطعة ونشر الوعي داخل عائلاتهن والمجتمع المحيط وأهمية المقاطعة في مقاومة الاحتلال اذ تعتبر المقاطعة للبضائع الاحتلال الاسرائيلي سلاح من اسلحة مقاومة الاحتلال.

وبدورها نظمت حملة ( #قاطع_عدوك ) والتي ينفذها مركز واصل لتنمية الشباب واتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني "أشد" وبتنسيق من اللجنة الشعبية لمقاطعة البضائع الإسرائيلية في محافظة نابلس لقائين توعويين حول مقاطعه البضائع الاسرائيليه وأهميتها كشكل من أشكال المقاومة الشعبية وتأثيرها على السوق الفلسطينة والأيدي العاملة في كل من مدرسة بنات عصيرة الشمالية الثانوية ومدرسة نابلس الثانوية الصناعية المختلطة.

وأطلق اللواء رافع رواجبة محافظ قلقيلية ومنسق الراصد الاقتصادي صلاح هنية حملة "اني اخترتك يا وطني" لدعم المنتج الوطني وذلك خلال احتفال رسمي نظم في مدرسة الشهيد أبو علي إياد في مدينة قلقيلية،وشارك في إطلاق الحملة : عثمان داود رئيس بلدية قلقيلية، وخضر عودة النائب الفني لمدير التربية والتعليم، مظهر عجولي مدير الاقتصاد الوطني، نصر عطياني مدير عام مجلس اتحاد الصناعات الغذائية، والمهندس زياد الجبريني عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات الوطنية، والدكتوره لينا بركات من حملة اني اخترتك يا وطني، والدكتورة ريما مسروجي مسؤولة المبادرة، وممثلون عن الغرفة التجارية، ومحمد داود رئيس جمعية حماية المستهلك، ومديرة مدرسة أبو علي اياد هناء جعيدي وطاقم المدرسة، وممثلون عن المؤسسات الرسمية والشعبية في المحافظة.

وقال صلاح هنية ان الطلاب هم عماد مبادرات تشجيع المنتجات الفلسطينية ذات الجودة العالية والسعر المنافس لهذا جئنا الى مدرسة الشهيد أبو علي اياد لنكون شركاء مع الجهات الرسمية والشعبية لدعم المنتجات الفلسطينية وجعلها تحتل أولوية في سلة مشتريات المستهلك الفلسطيني، حتى نخفض مشترياتنا السنوية من المنتجات الإسرائيلية ونحل مكانها المنتجات الفلسطينية.

ودعا نصر عطياني إلى الاهتمام بالمنتج الوطني باعتباره رمزاً للصمود والبناء والإرادة، مؤكداً أن قطاع الصناعات الغذائية الفلسطينية بدأ يحتل الصدارة من خلال جودة المنتج والمنافسة في الأسعار وأن 40% من السلة الغذائية للأسرة الفلسطينية أصبحت من المنتجات الفلسطينية

وفي كلمته عن جمعية حماية المستهلك قال محمد داود " اننا نلتقي اليوم لاطلاق مبادرة اني اخترتك يا وطني في محافظة قلقيلية استكمالاً لسلسلة المبادرات والحملات السابقة التي أطلقناها مع المؤسسات الفلسطينية ذات العلاقة بهدف دعم المنتج الوطني من خلال تعريف الأسرة الفلسطينية بالمنتجات الوطنية والمطابقة للمواصفات والمقاييس الفلسطينية ".

الصعيد العربي
حذرت وزارة التجارة والصناعة الشركات السعودية من تسويق واستيراد تمور إسرائيلية تحت مسميات دينية مطبوع عليها عبارة "صنع في فلسطين"، حيث تبين أن شركات إسرائيلية تقوم بتسويق هذه المنتجات، وذلك لغرض الالتفاف على قرار مقاطعة منتجات المستوطنات للأسواق الأوروبية. وكشفت وزارة الاقتصاد الفلسطينية عن أن الشركات الإسرائيلية فشلت في تسويق التمور في السوق الأوروبية، بسبب حملات مقاطعة أوروبا للمستوطنات، لذا قررت أن تسوق منتجاتها تحت مسمى صنع في فلسطين.

الصعيد الدولي
صوت اتحاد الطلبة العاملين في جامعة كاليفورنيا لدعم سحب الاستثمارات من اسرائيل، تضامناً مع العمال والطلبة في فلسطين حيث صوت 65% من اعضاء اتحاد الطلبة العاملين في جامعة كاليفورنيا مع سحب الاستثمارات من المؤسسات والشركات الاسرائيلية وكما تعهد 52% بدعم المقاطعة الاكاديمية، وأصبح إتحاد UAW 2865- وهو اتحاد عاملين يضم في عضويته اكثر من 13000 مساعدين بحث وتدريس ومدرسين خصوصيين وطلاب عاملين في تسع فروع بجامعة كاليفورنيا - اول اتحاد يعقد تصويت للاعضاء كاستجابة لدعوة المجتمع المدني الفلسطيني للمقاطعة وسحب الاسثمارات وفرض العقوبات على الاحتلال الاسرائيلي وتضامنا مع حق الشعب الفلسطيني لتقرير المصير.

وقد صوت قرابة الثلثين 65% ايجاباً مع سحب الاستثمارات حيث شارك في التصويت 2100 عضو، وتدعو الوثيقة المُصوت عليها الى:- ان تسحب جامعة كاليفورنيا استثماراتها من الشركات الاسرائيلية المساهمه او المستفيدة من الاحتلال وسياسات الفصل العنصري الاسرائيلي، وان يسحب الاتحاد استثماراته من هذه الشركات ايضاً، وان توقف حكومة الولايات المتحده الدعم العسكري لاسرائيل>

كما تعهد 53% من الاعضاء (وعددهم 1136) ان لا يشاركوا في أبحاث أومؤتمرات أوفعاليات أوبرامج تبادل ونشاطات أخرى مدعومة من جامعات اسرائيلية متواطئة مع الاحتلال وممارسات الاستعمار الاستيطاني لاسرائيل حتى تاخذ هذه الجامعات خطوات تضع حد للتواطؤ مع التهجير والاحتلال والفصل العنصري، وبهذا ينضم اتحاد UAW 2865 الى عدد من اتحادات العمال في المملكة المتحدة وايرلندا إضافة الى UNITE في نيوزيلاندا و CUPE في كندا و COSATU في جنوب افريقيا وعمال الموانئ حول العالم في مقاطعتهم لاسرائيل.

وألغت حكومة ولاية ريو جراند دي سول البرازيلية عقداً كبيراً مع شركة "إلبِت" (Elbit) الإسرائيلية بعد موجة من الاحتجاجات على دور الشركة في قمع الفلسطينيين وبعد نشاط بارز لناشطي وحلفاء حركة مقاطعة إسرائيل BDS، وكانت الحركات الاجتماعية البرازيلية ونقابات العمال والجالية الفلسطينية قد دعت السلطات إلى إلغاء الصفقة بسبب دور شركة "إلبِت" في بناء جدار الضمّ والفصل العنصري في الضفة الغربية المحتلة وتورطها في جرائم الاحتلال من خلال علاقتها الوثيقة مع الجيش الإسرائيلي.