Menu
13:07الاحتلال يغلق عدة مؤسسات فلسطينية في القدس المحتلة
13:04وزير العمل يعلن موعد بدء محاربة سماسرة التصاريح
13:01اجتماع لجامعة الدول العربية الأسبوع المقبل لبحث الإعلان الأمريكي
12:57​​​​​​​لجان المقاومة : تدين العدوان الصهيوني على سوريا
12:56عشرات المستوطنين يقتحمون الاقصى بحماية قوات الاحتلال
12:44جلسة غدًا للنظر باستئناف الأسير المضرب مصعب هندي
12:41تونس : لن ندخر جهدا في الدفاع عن القضية الفلسطينية
12:36هيئة الأسرى: تحسن الوضع الصحي للأسير شادي موسى
12:25آلية السفر عبر معبر رفح ليوم الخميس
12:22الرئاسة : شعبنا قادر على افشال المؤامرات الاسرائيلية الامريكية
12:20الأزهر: إعلان بومبيو اعتداء سافر على حقوق الدولة الفلسطينية
12:18إصابة بانفجار جسم مشبوه بجرافة مدنية شرق غزة
12:14الاحتلال يهدم منزلين غرب رام الله
12:05وفاة صحفي فلسطيني من غزة في تركيا
12:04إعلام الأسرى: الاحتلال يواصل استهداف أهالي الأسرى

7 شهداء و350 معتقلاً في خلال شهر أكتوبر

أرض كنعان_فلسطين المحتلة/أصدر مركز "أحرار" لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان، السبت، تقريراً شهرياً حول انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة خلال شهر تشرين أول/أكتوبر المنصرم.

وأوضح المركز في تقريره  أن 7 شهداء ارتقوا برصاص قوات الاحتلال، إضافة إلى وجود (350) حالة اعتقال خلال الشهر الماضي في مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس المحتلة.

وأشار المركز إلى أن من بين الشهداء (4) أطفال وهم: بهاء سمير بدري (13 عاما)، والطفلة إيناس شوكت دار خليل (4 أعوام)، ومحمد سامي أبو جراد (9 أعوام)، وعروة عبد الوهاب حماد (15 عاما).

كما استشهاد شابان من مدينة القدس المحتلة هما: عبد الرحمن الشلودي (20 عاما)، ومعتز حجازي (32 عاما)، فيما استشهد ثالث من قطاع غزة متأثراً بجراحه التي أصيب بها بالحرب الأخيرة وهو إبراهيم عدلي عسلية (20 عاما).

وبين التقرير أن (350) مواطنا فلسطينيا تم إعتقالهم على أيدي قوات الإحتلال خلال الشهر المنصرم من بينهم ثلاثة صحفيين فلسطينيين وهم: جهاد البدوي، ومصطفى الخواجا، وعلي دار علي.

ومن بين من تم إعتقالهم الأسيرة المحررة إحسان دبابسة (28 عاما) من قرية نوبا قضاء الخليل، بالإضافة لإعتقال الإحتلال 9 نساء من القدس من بينهن شقيقتان أفرج عنهن لاحقا، كما نوه مركز أحرار إلى أن النسوة التي تم إعتقالهن بالقدس أطلق الإحتلال سراحهن في وقت لاحق.

كما أشار مركز أحرار في تقريره الحقوقي إلى أن الإحتلال إعتقل خلال الشهر الفائت 15 فتى وطفلا فلسطينيا تقل أعمارهم عن 18 عاما.

واعتبر مدير المركز فؤاد الخفش أن مدن الضفة الغربية مستباحة بكل ما تعني الكلمة من معنى، ويتم اقتحامها في كل ليلة ليتم إعتقال الفلسطينيين المدنيين الآمنين.

ولفت إلى أن الأرقام التي نشرت بالتقرير الشهري هي الحالات التي قام مركزه برصدها، وقد تكون هناك حالات لم يتم رصدها وتوثيقها لظروف معينة.