Menu
13:45بالفيديو: الاحتلال يحرر مخالفات ويستولي على بضائع في القدس
13:31نقابة المحامين وبلدية غزة تُوقعان مذكرة تفاهم لحل الخلافات بينهما
13:29التنمية: 382 مليون شيكل لإعانة وتمكين الأسر الفقيرة بعام 2019
13:25محكمة عوفر تصدر حكما بسجن طالب من جامعة بيرزيت
13:23الخارجية تُحذر من تصدير أزمات ترمب ونتنياهو للجانب الفلسطيني
13:18حماس: منح اللاجئين الفلسطينيين في لبنان حقوقهم عامل قوة لمواجهة "صفقة القرن"
13:16بالأسماء.. آلية السفر عبر معبر رفح ليوم الخميس 2020/2/13
13:12مسؤول: 727 دبلوماسيا وصلوا قطاع غزة العام الماضي
13:07مطالبات يهودية بتنفيذ صفقة ترامب بشأن صلاة اليهود بالمسجد الأقصى
13:03وقفة احتجاجية وسط رام الله لرفع الحد الأدنى للأجور
12:42مسؤولون إسرائيليون يواصلون هجومهم على الرئيس عباس
12:38الاحتلال يخطر بالاستيلاء على عشرات الدونمات الزراعية غرب بيت لحم
12:35الاحمد عن خطاب الرئيس : "تحدث باسم الشعب وقواه الوطنية وفصائله كافة "
12:33خطة إسرائيلية لتوسيع شبكة الكهرباء بالضفة الغربية
12:11الجهاد: عباس سيبقى يدور في متاهة ليس لها مخرج

الجبهة الشعبية تطالب عباس الاسراع بالانضمام لــ"الجنائية"

أرض كنعان/ غزة/ دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الى الاسراع في الانضمام الى المحكمة الجنائية الدولية وميثاق روما، وطالبت الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعدم التلكؤ والتباطؤ في هذا الأمر، مؤكدة إن الانضمام الى المحكمة مطلب فلسطيني عام، ويجب أن لا يتم التعامل معه كورقة مساومة.
وقال القيادي في الجبهة الشعبية جميل مزهر في تصريحات صحفية إن الانضمام للمحكمة الجنائية مهم وضروري وغير قابل للتأجيل أو المساومة"، مضيفاً: "نحن مع التسريع في الانضمام للمحكمة وميثاق روما لملاحقة قادة العدو المجرم ومحاكمتهم".
وقال مزهر إن مسؤولية المضي قدماً بالانضمام للمحكمة "منوط بقرارات الرئيس أبو مازن الذي كان ينتظر توقيع القوى، والجميع وقع الان، ولم يعد ما يستدعي تأخير ذلك".
واستهجن مزهر موقف وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي الذي تبين بحسب الوثيقة التي نشرت أنه عرقل طلباً سابقاً تقدم به وزير العدل الفلسطيني. 
وأضاف مزهر: "هذا موقف مستهجن لأن شعبنا في ظل العدوان والتدمير وحرب الابادة يحتاج الى التسريع بهذه العملية وعدم استخدامها في المساومات السياسية". 
وتابع: "يجب أن نتحرك على كل الأصعدة لعزل اسرائيل ومعاقبتها بما يحقق نتائج ملموسة ومن ثم الدعوة الى عقد مؤتمر دولي لتطبيق قرارات الشرعية الدولية".