Menu
17:46لجان المقاومة: نثمن قرار سلطة الطاقة بتخفيض أسعار كهرباء المولدات وندعو أصحاب المولدات إلى مراعاة الظروف المعيشية لأهلنا في القطاع في ظل الحصار وتفشي وباء كورونا 
16:39الصحة: فتح مراكز الرعاية الأولية بمحافظات القطاع باستثناء الشمال
16:36"فلسطينيو الخارج": المسجد الأقصى يجب أن يبقى مفتوحًا
16:34أصحاب المولدات: وافقنا على تسعيرة سلطة الطاقة مؤقتًا
16:33روسيا: التطبيع مع "إسرائيل" لن يجلب الاستقرار دون حل قضية فلسطين
16:31النيابة تهدد اصحاب المولدات الكهربائية بالحبس وغرامة بـ3 الاف دينار
16:29الصحة تنشر احصائية حول اصابات ووفيات كورونا في فلسطين خلال 24 ساعة
15:22الزراعة تسمح بدخول الدجاج المبرد الكامل لقطاع غزة
15:21شرطة المرور: سنتخذ اجراءات غير مسبوقة لمنع التجوال بسبب حالة التراخي
15:19مؤتمر هام لمهجة القدس حول خطورة الوضح الصحي للأسير ماهر الاخرس
15:18مدير عمليات الأونروا يوضح عملها خلال "كورونا" وقرارها بشأن المدارس
15:14قوات خاصة إسرائيلية تختطف الأسير محرر من قباطية جنوب جنين
12:28"الشعبية" تدعو "الأونروا" لتغيير آليات توزيع المساعدات ووقف التقليص بغزة
12:26أوقاف غزة توزع طرودًا غذائية بقيمة 100 ألف شيكل
12:24إغلاق فرع وزارة العدل بأريحا بسبب "كورونا"

سلاح المقاومة الفتاك الذي يربك "إسرائيل" ؟!

أرض كنعان/ متابعات/ وصف محللون صهاينة قذائف الهاون التي تطلق من قطاع غزة بأنها الأكثر فتكا، لأنها غير قابلة للرصد قبل الإطلاق وغير قابلة للاعتراض، وقالوا إنها كانت السبب بتشديد القصف الإسرائيلي على المناطق الحدودية.

ووفقاً لموقع واللا فإن السلاح الفتاك الذي بيد حماس هو قذائف الهاون ، وتكرس جهوداً لإطلاقها على البلدات وعلى القواعد العسكرية القريبة من الشريط، مضيفاً "الجيش يدرك مدى الصعوبة في التعامل مع قذائف الهاون ويبذل جهوداً من أجل التخفيف منها".

وقال المحلل السياسي في صحيفة يديعوت أحرنوت "أليكس فيشمان"، منذ يوم أمس حدد الاحتلال لنفسه هدفاً جديداً وهو إبعاد قذائف الهاون عن البلدات المحيطة بقطاع غزة، ويتساءل: لماذا الآن، كان واضحاً منذ بداية الحرب أن السلاح الفتاك ليس الصواريخ بل قذائف الهاون التي لا تتوفر لها وسيلة إنذار مسبق.

ويضيف فيشمان "20 جندياً من بين الـ64 الذين قتلوا، قتلوا بقذائف هاون داخل الخط الأخضر، قذائف الهاون كانت ولا زالت نقطة الضعف في الدفاع عن الخط الأمامي الذي يشمل عشرات المستوطنات، في معظم الحالات انتهى الأمر بمعجزة ولم تقع إصابات".

وقد صعدت قوات الاحتلال في اليومين الأخيرين من قصف المناطق التي تشتبه بأنه أطلق منها قذائف، وتهدف بذلك إلى الضغط على المقاومة الفلسطينية وتأليب الشارع ضدها.