Menu
16:37"النيابة العامة" تطلق موقعها الإلكتروني الجديد
16:34"الأونروا" تنهي مشكلة التسجيل في موقع التوظيف التابع لها
16:32بالأسماء: آلية السفر عبر معبر رفح ليوم غدٍ الاثنين
16:31نتنياهو: نعمل على تحويل الضفة إلى جزء لا يتجزأ من "إسرائيل"
16:29أبو ردينة: التنسيق الأمني مستمر لمحاربة الإرهاب
13:01الاحتلال يجرف أراضي قرية بورين جنوب نابلس
12:59الخارجية: تشكيل لجنة رسم "خرائط الضم" إمعان في العدوان
12:54"التنفيذية" تعقد اجتماعا تشاوريا اليوم لبحث آخر التطورات
12:42عيسى: كنائس فلسطين مهددة بأن تصبح متاحف للسياح
12:41الاحتلال يعتقل 5 مواطنين في بيت لحم والخليل
12:38الاحتلال يضغط لمنع قرار أوروبي ضد "صفقة القرن"
12:37وزير الخارجية السعودي يتحدث لـ صحيفة عبرية عن العلاقة مع "إسرائيل"
12:33حملة المقاطعة في فلسطين تدعو لمقاطعة مؤتمر رؤية المتوسط 2030 في عمَان
12:11نادي الأسير: إدارة سجون الاحتلال ماضية في تنفيذ توصيات لجنة "أردان"
12:09الإعلان عن وظائف لمعلمين فلسطينيين للعمل في قطر والمالديف

70% من سكان مستوطنات غلاف غزة غادروا منازلهم بسبب صواريخ المقاومة

أرض كنعان_فلسطين المحتلة/ذكر تقرير إسرائيلي مساء الأربعاء، أن 70% من سكان القرى التعاونية الإسرائيلية (الكيبوتسات) الواقعة بمحاذاة الشريط الحدودي مع قطاع غزة غادروا منازلهم، في أعقاب العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وتحت تهديد صواريخ المقاومة.

ونقل موقع "والا" العبري عن رئيس كيبوتس "كيرم شالوم"، "إيلان ريغف" قوله: "إن أكثر من 70% من سكان الكيبوتسات المحاذية للجدار الحدودي مع القطاع "ليسوا موجودين في بيوتهم، ومعظمهم سافروا إلى منطقتي الوسط والشمال".

وأوضح ريغف أن السبب الذي دفع سكان هذه الكيبوتسات إلى مغادرة المنطقة هو إطلاق الصواريخ وقذائف الهاون من القطاع، وأن السبب الأهم الذي دفعهم إلى المغادرة هو الخوف من قيام مقاتلين فلسطينيين بالدخول إلى هذه الكيبوتسات عبر الأنفاق.

وقال رئيس المجلس الإقليمي "أشكول"، "حاييم يلين"، إنه منذ الحرب على غزة في نهاية العام 2008 وبداية العام 2009، انضم أربعة آلاف ساكن جديد إلى المجلس الإقليمي "لكن يوجد تخوف الآن من أن السكان الجدد لن يعودوا، والسكان القدامى لن يبقوا في المكان".

وأضاف أن "هناك تخوفا آخر وهو "انخفاض مستوى المناعة بصورة كبيرة، وكل ما بنيناه طوال سنين سينهار، ويوجد تخوف من عدم إزالة تهديد الأنفاق، وألا يصل الشبان والعائلات الجديدة إلى هنا وأن تصبح المنطقة مشلولة".

وقال الموقع: "إن العديد من العائلات في هذه المنطقة تفكر بنقل مكان سكناها إلى مناطق أخرى في الجنوب وبعيدة عن منطقة الشريط الحدودي.

وقالت إحدى الساكنات إنه "لست متأكدة من أنني أريد العودة إلى الكيبوتس الذي أسكن فيه، ورغم أنه مكان جميل للسكن فيه، لكن الخوف من وصول مخرب إلى باب منزلي يجعلني أفكر في الرحيل".