Menu
23:20"لجان المقاومة" تنعي الصحفي الفلسطيني الكبير والكاتب "حسن الكاشف"ابوعلي" الذي رحل بعد حياةٍ حافلةٍ بالتضحيات، ومسيرةٍ مهنيةٍ كان فيها مثالاً للإعلامي المناضل الباحث عن حرية وطنه ومقدساته
23:18هنية: إدارة ترامب طلبت الجلوس معنا في أي مكان بالعالم.. ورفضنا عرضاً من جاريد كوشنر..!
23:13إكتشاف حالة "كورونا" جديدة في الهلال السعودي
23:11بالفيديو: القسام وصناعة الصواريخ والسفينتان الكنز.. القصة الكاملة
22:16داخلية غزة تقرر تخفيف إجراءات حظر التجوال في عدد من أحياء محافظة غزة
21:15الاحتلال يصادق على إقامة 980 وحدة استيطانية قرب بيت لحم
21:11النيابة تقر عقوبات للمخالفين إجراءات كورونا بغزة
20:09عريقات: لم نفوض أحدا للتحدث باسمنا و هناك اعلان هام للفصائل الساعات المقبلة..!
20:08المدلل: الاحتلال عدو مجرم لا يفهم إلا لغة القوة والاشتباك المستمر والذى توحدت عليه كل قوى المقاومة الفلسطينية ولا يفهم لغةالمفاوضات التى صنعت الانقسام الفلسطينى .
19:59"ما خفي أعظم" يكشف الليلة خبايا مؤامرات على ذراع غزة الضارب
17:42وزير إسرائيلي يهدد بالاستقالة حال حظر إقامة الصلوات الجماعية
17:40فتح تُعلن تكليف الرجوب بالتواصل مع حماس لخلق تصورات مشتركة
17:38الزعيم الكوري الشمالي يعدم 5 موظفين بسبب "نقاش على العشاء"
17:32أبو مجاهد : المطبعون يتآمرون علينا والمرحلة الآن هي بين الحق والباطل.
17:30"القيادة الوطنية الموحدة" تعلن فعالياتها لمواجهة اتفاقات التطبيع

البنك الدولي: 14,3 مليون دولار إضافية دعما لموازنة السلطة الفلسطينية

 أفاد البنك الدولي اليوم الأربعاء، بأنه حول في الثاني عشر من الشهر الجاري مبلغ 14,3 مليون دولار أميركي إلى السلطة الوطنية الفلسطينية، من الصندوق الاستئماني متعدد المانحين لخطة الإصلاح والتنمية الفلسطينية، وهذا الصندوق هو آلية عمل متعددة المانحين لدعم الموازنة الفلسطينية يديره البنك.
وأوضح البنك في بيان صحفي، أن هذه الأموال، التي تُسهم بها حكومتا أستراليا والمملكة المتحدة، سوف تساعد في دعم الحاجات العاجلة لموازنة السلطة الفلسطينية، مما يوفر الدعم لخدمات التعليم، والرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية الحيوية من جملة الخدمات الأخرى غيرها، التي تقدّم إلى الشعب الفلسطيني، وللإصلاحات الاقتصادية الجارية حالياً.
وأشار إلى أن الصندوق الاستئماني متعدد المانحين لخطة الإصلاح والتنمية الفلسطينية تأسس بتاريخ 10 نيسان/ أبريل/ 2008، عندما أبرمت اتفاقية بين البنك الدولي والسلطة الفلسطينية أثناء اجتماعات الربيع التي عقدت في عام 2008، بين البنك الدولي وصندوق النقد الدولي. ويشكّل هذا الصندوق عنصراً مركزياً من جهود البنك الدولي لدعم خطة الإصلاح والتنمية الفلسطينية المستمرة، وخطة التنمية الوطنية الفلسطينية. أما المانحون لهذا الصندوق الاستئماني متعدد المانحين لخطة الإصلاح والتنمية الفلسطينية، فهم حكومات كل من أستراليا، وفرنسا، والكويت، والنرويج، والمملكة المتحدة.
وأضاف: مع الإفراج عن هذه الشريحة الائتمانية سيكون الصندوق الاستئماني متعدد المانحين لخطة الإصلاح والتنمية الفلسطينية قد صرف مبلغ 849 مليون دولار أميركي للسلطة الفلسطينية.