Menu
22:35الاحتلال يجبر مقدسيًا على هدم منزله
22:28اعتصامات ومسيرات غاضبة في مخيمات لبنان رفضًا للتطبيع
22:20المجلس الوطني: اتفاقات التطبيع لن تحقق السلام
22:19"الشعبيّة": تطبيع البحرين والإمارات يومٌ أسود في تاريخ أمتنا
22:16الرئاسة: اتفاقات التطبيع لن يحقق السلام
21:01فعاليات احتجاجيّة في الضفة وغزة رفضًا لاتفاقيتي التطبيع
20:59وقفة جماهيرية ببرلين ضد اتفاقيات التطبيع العربي
20:51هنية يزور سفارة فلسطين في بيروت ويتلقى اتصالا من عباس
20:50قوات الاحتلال تبعد شابًا عن الأقصى وتغلق شارع في الخليل
20:45بالصور: 14 إصابة وأضرار مادية أثر سقوط صاروخ في أسدود
20:24صافراتُ الإنذار تدوي في عسقلان وإسدود
20:23غزة: هيئة المعابر تصدر تنويهاً "مهماً" بخصوص التسجيل الإلكتروني للسفر
20:15استئناف التسجيل لسفر المغادرين عبر معبر رفح إلكترونيا
16:46لجان المقاومة: سيبقى اليوم يوما أسودا في تاريخ المطبعين الذين ارتهنوا لموقف اسيادهم الصهاينة والامريكان وشعبنا سيواصل مقاومته موحدا حتى تحرير أرضه
16:30النيابة العامة تعلن تشديد إجراءاتها بحق المخالفين لتعليمات السلامة بغزة

واشنطن تؤكد لتل أبيب: محاصرة إيران نووياً

أرض كنعان_وكالات/أكد بيان حقائق أميركي أن واشنطن أبلغت إسرائيل على هامش اجتماعات "الحوار الاستراتيجي" التي تمت الأسبوع الماضي أنها مصممة على منع إيران من الحصول على سلاح نووي.
وتناولت الاجتماعات التي قادتها عن الجانب الأميركي سوزان رايس مستشارة الأمن القومي مع الجانب الإسرائيلي مجموعة من القضايا الأمنية الثنائية.

وتحادثت رايس في أول زيارة لها للدولة العبرية منذ توليها منصبها مستشارة للأمن القومي بشكل منفصل مع عدد من القادة الإسرائيليين، وبصفة خاصة مع رئيس الوزراء بنيامن نتانياهو والرئيس شمعون بيريس ومستشار الأمن القومي يوسي كوهين.

وشاركت رايس مع الوفد الأميركي المرافق لها في اجتماعات الفريق الاستشاري الأميركي الإسرائيلي التي انعقدت في القدس في الثامن من أيار (مايو) الحالي.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن اللقاءات هذه، تجري في ظل تعاظم الخلاف بين إسرائيل والإدارة الأميركية ليس فقط بشأن التسوية السياسية مع الفلسطينيين وإنما أساسا بسبب المشروع النووي الإيراني.

وقال بيان للخارجية الأميركية إنه في ما يتعلق بإيران، أكد الوفد الأميركي الالتزام الثابت بمنع إيران من الحصول على سلاح نووي.

وأطلع الوفد الأميركي أعضاء الوفد الإسرائيلي على الجهود الدبلوماسية الجارية التي تبذلها مجموعة خمسة زائد واحد والاتحاد الأوروبي من أجل التوصل إلى حل شامل من شأنه أن يحل سلميا دواعي القلق لدى المجتمع الدولي إزاء برنامج إيران النووي.

التحدي الإيراني


وأشار إلى أن الوفدين عقدا مشاورات شاملة حول جميع جوانب التحدي الذي تمثله إيران، وتعهدا بمواصلة التنسيق غير المسبوق بين الولايات المتحدة وإسرائيل فيما تتواصل المفاوضات.

ويشار إلى أن إيران ودول مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا والمانيا) ستستأنفان المفاوضات حول البرنامج النووي الإيراني في 13 أيار (مايو) في فيينا.

وحول القضايا الإقليمية والثنائية الحاسمة الأخرى، تبادل الوفدان وجهات النظر صراحة وبصورة مكثفة، في ظل أجواء استثنائية من التعاون الأمني الذي لم يسبق له مثيل بين بلدينا.

وضم الوفد الأميركي كلا من وكيلة وزارة الخارجية ويندي شيرمان، ووكيل وزارة المالية ديفيد كوين، ومساعد وزير الدفاع ديريك كوليت، ونائب مدير وكالة الاستخبارات المركزية أفريل هاينز، ومدير هيئة الأركان المشتركة العميد ركن ديفيد غولدفين، والمساعد الخاص للرئيس ومنسق شؤون الشرق الأوسط في البيت الأبيض فيل غوردون، والسفير الأميركي لدى إسرائيل دان شابيرو.

مشاورات دائمة


وقالت الخارجية الأميركية إن مستشاري الأمن القومي رايس وكوهين اتفقا على أن الفريق الاستشاري الأميركي الإسرائيلي يعتبر منتدى فعالا للمشاورات الاستراتيجية المشتركة بين الوكالات الأمنية الجارية بين الحكومتين الأميركية والإسرائيلية، وسيواصل الفريق اجتماعاته بانتظام في واشنطن والقدس.

كما ان البيان الأميركي تطرق الى ان محادثات رايس تناولت "العملية السلمية" بين إسرائيل والفلسطينيين وإلى رغبة الإدارة الأميركية في إعادة الطرفين إلى طاولة المفاوضات بوصفها السبيل الوحيد للوصول إلى حل الدولتين.

وأوضحت رايس انه على الرغم من اننا وصلنا الى توقف في المفاوضات بين الطرفين فان الولايات المتحدة لا تزال مقتنعة بأنه لا يمكن ضمان سلام دائم إلا من خلال مفاوضات مباشرة تؤدي الى دولتين مستقلتين قابلتين للحياة تعيشان جنبا الى جنب في سلام وامن.

كما تناولت المحادثات التطورات الراهنة في أوكراينا وفي سوريا حيث أبدت أميركا اعتراضها على الحيادية الإسرائيلية في أوكرانيا.