Menu
01:30هنية يكشف عن الموعد الجديد للموسم القادم واستكمال دوري السلة
01:26قوات الاحتلال تغلق كافة مداخل محافظة بيت لحم
01:05الأسير سامي جنازرة يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الرابع عشر
01:02إدارة سجون الاحتلال تنقل الأسير سامي جنازرة مجددا إلى عزل النقب
00:56غزة: انتحار سجين في مركز إصلاح الوسطى
00:52أندونيسيا ترفض بشدة مخطط الضم الإسرائيلي
00:47الرئيس يعزي الملك عبد الثاني وآل أبو جابر بوفاة وزير الخارجية الأسبق
00:46الاحتلال يمنع الصلاة في الحرم الإبراهيمي
00:41النيران تلتهم 850 شجرة زيتون وحرجية في جنين
00:35نتنياهو : "اسرائيل " ستضم 30 %من الضفة الغربية
00:31مقتل فتاة فلسطينية بعد تعرضها للضرب المبرح من قبل والدها
00:17البرغوثي يحذر من موجة ثانية من فيروس كورونا
00:26نتنياهو: فلسطينيو الغور وأريحا لن يحصلوا على الجنسية
00:23"إسرائيل" تدعي منع هجومًا للجهاد الإسلامي وآخر لحزب الله
00:21الاحتلال يعتقل اربعة شبان ويستولي على مركبتهم شمال نابلس

وزارة العمل : 170 ألف عاطل في غزة يترقبون نتائج المصالحة

أرض كنعان_غزة/أكد بيان لوزارة العمل في غزة إن معدل البطالة في القطاع ارتفع إلى حدود 45% من إجمالي القوى العاملة، ليعادل نحو 170 ألف شخص.

وتوقع رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في قطاع غزة سامي العمصي، الأحد،  في بيان له ، بأن تساهم المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، في تخفيف معاناتهم المعيشية الصعبة، مشدداً على أهمية تكاتف الجهود لتخفيف آثار الحصار الإسرائيلي على العمال في القطاع.

وأوضح بأن العمال يترقبون ما ستؤول إليه المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، بعد الاتفاق على تشكيل حكومة كفاءات وطنية (تكنوقراط) خلال الأسابيع المقبلة.

وأكد العمصي على ضرورة وضع شريحة العمال على سلم أولويات الحكومة المقبلة، مشدداً على أن الفترة الحالية هي من أصعب مراحل الشعب الفلسطيني، "فمن يرد إثبات وطنيته عليه أن يقف بجانب معاناة العمال".

وطالب المجتمع الدولي بنصرة قطاع غزة والعمل على رفع الحصار الصهيوني الظالم عنه، داعياً مؤسسات حقوق الإنسان إلى الانحياز للمطالب الفلسطينية العادلة وفضح ممارسات الاحتلال بكل الوسائل القانونية والخروج عن حالة الصمت التي تعيش فيه.

ويخضع قطاع غزة الذي يضم نحو 1.8 مليون شخص، لحصار فرضته إسرائيل منذ فوز حركة "حماس" في الانتخابات التشريعية عام 2006 وشددته عقب سيطرة الحركة على قطاع غزة في صيف العام 2007.

واشتد الحصار أكثر على القطاع بعد هدم الأنفاق الحدودية مع مصر، عقب الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي في يوليو/ تموز الماضي.