Menu
12:46ملادينوف" مخططات "اسرائيل" لضم الأغوار "ضربة مدمرة"
12:37‏تركيا: إقامة الدولة الفلسطينية باتت حاجة ماسة أكثر من أي وقت مضى
12:29حماس: السلطة تتلاعب بالانتخابات وتفتقد الجدية
12:27البطش : قادة العالم يزيفون التاريخ ويكرسون تهويد القدس تحت عنوان "منتدى المحرقة "
11:38فرنسا تكشف حقيقة اعتذار ماكرون عن طرد عناصر الشاباك من القدس
11:34بوتين يلتقي نتنياهو ويختصر زيارته لفلسطين ليوم واحد
11:32الاحتلال يواصل فتح سدود المياه لإغراق الأراضي شرقي غزة
11:27الاحتلال يكتشف ضريحا من العصر البيزنطي في قيسارية
11:18الزراعة: الخسائر نتيجة رش الاحتلال للمبيدات السامة فاقت المليون وربع المليون $
11:08هيئة الأسرى: الوضع الصحي للمعتقل فراس غانم غاية في السوء
11:06الاحتلال يفرج عن الأسير علي سلهب بعد اعتقال 18 عاما
11:01جلسة محاكمة اليوم للأسيرة أماني الحشيم
10:56"حشد" تدين جريمة إعدام ثلاثة أطفال واحتجاز جثامينهم
10:55الأردن يحذر "إسرائيل" من أي خطوة أحادية تجاه الغور
10:09مرض عباس يعود للواجهة ..حماس تستعد وطرح أسم "رئيس للسلطة" في المرحلة الانتقالية

وزارة العمل : 170 ألف عاطل في غزة يترقبون نتائج المصالحة

أرض كنعان_غزة/أكد بيان لوزارة العمل في غزة إن معدل البطالة في القطاع ارتفع إلى حدود 45% من إجمالي القوى العاملة، ليعادل نحو 170 ألف شخص.

وتوقع رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في قطاع غزة سامي العمصي، الأحد،  في بيان له ، بأن تساهم المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، في تخفيف معاناتهم المعيشية الصعبة، مشدداً على أهمية تكاتف الجهود لتخفيف آثار الحصار الإسرائيلي على العمال في القطاع.

وأوضح بأن العمال يترقبون ما ستؤول إليه المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، بعد الاتفاق على تشكيل حكومة كفاءات وطنية (تكنوقراط) خلال الأسابيع المقبلة.

وأكد العمصي على ضرورة وضع شريحة العمال على سلم أولويات الحكومة المقبلة، مشدداً على أن الفترة الحالية هي من أصعب مراحل الشعب الفلسطيني، "فمن يرد إثبات وطنيته عليه أن يقف بجانب معاناة العمال".

وطالب المجتمع الدولي بنصرة قطاع غزة والعمل على رفع الحصار الصهيوني الظالم عنه، داعياً مؤسسات حقوق الإنسان إلى الانحياز للمطالب الفلسطينية العادلة وفضح ممارسات الاحتلال بكل الوسائل القانونية والخروج عن حالة الصمت التي تعيش فيه.

ويخضع قطاع غزة الذي يضم نحو 1.8 مليون شخص، لحصار فرضته إسرائيل منذ فوز حركة "حماس" في الانتخابات التشريعية عام 2006 وشددته عقب سيطرة الحركة على قطاع غزة في صيف العام 2007.

واشتد الحصار أكثر على القطاع بعد هدم الأنفاق الحدودية مع مصر، عقب الانقلاب العسكري على الرئيس محمد مرسي في يوليو/ تموز الماضي.