Menu
10:09شرطة الاحتلال تهدم أربعة منازل قيد الإنشاء في الطيرة
10:01فروانة: الاحتلال أكثر من (800) فلسطيني منذ بدء أزمة "كورونا"، نصفهم من القدس
09:54أسعار الخضروات والفواكه في أسواق قطاع غزة اليوم
09:54أسعار الخضروات والفواكه في أسواق قطاع غزة اليوم
09:50أسعار الدواجن واللحوم في أسواق قطاع غزة اليوم
09:48حالة الطقس: ارتفاع في درجات الحرارة اليوم وغدا
09:47أسعار صرف العملات مقابل الشيقل في فلسطين
17:14اعلام: مصدر يعلن نسبة صرف رواتب الموظفين وآلية صرفها
17:11"القضاء الأعلى" يعلن عن آليات التعامل مع الأقساط المستحقة للأشهر الماضية
17:09عريقات يدين جريمة اعدام الشهيد الحلاق: على العالم رفع الحصانة عن "اسرائيل"
17:07"الصحة" بغزة: لا إصابات جديدة بفيروس كورونا في القطاع
17:05ارتياح كبير لطلاب الثانوية العامة في امتحانهم الأول
17:02الكيلة: إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في قلقيلية ليرتفع العدد إلى "626"
17:00شذى حسن .. أسيرة محررة تروي ليلتها الأولى في سجون الظلم الإسرائيلية
16:30طلاب وطالبات فلسطين يتوجهون لتقديم امتحانات الثانوية العامة

الزعنون يلتقي رفسنجاني في طهران ويدعوه لاتخاذ موقف إسلامي داعم لفلسطين

ارض كنعان/طهران/ استقبل هاشمي رفسنجاني الرئيس الأسبق للجمهورية الإسلامية الإيرانية ورئيس هيئة تشخيص النظام اليوم في طهران  سليم الزعنون رئيس المجلس الوطني الفلسطيني والوفد المرافق.

وهنأ الزعنون  رفسنجاني باسم الشعب الفلسطيني وباسم دولة فلسطين بالذكرى الخامسة والثلاثين لانتصار الثورة الإسلامية الإيرانية واستذكر حضوره مع الرئيس الراحل ياسر عرفات الذي تسلم مقر السفارة الفلسطينية مكان السفارة الإسرائيلية .

وأكد لمضيفه رفسنجاني الآمال التي يعقدها الفلسطينيون على ايران في استمرار دعمها للقضية الفلسطينية باعتبارها دولة إسلامية قوية ومحورية في المنطقة، شارحا له ما يعانيه الشعب الفلسطيني من ويلات نتيجة السياسة الإسرائيلية العدوانية بدعم أميركي وخاصة استمرار المستوطنات والحصار المفروض على غزة وتهديد القدس والمسجد الأقصى.

 وطالب الزعنون ان تبادر ايران الى اتخاذ موقف إسلامي موحد يساعد دولة فلسطين على الاستقلال وعاصمتها القدس وتـأكيد عودة اللاجئين مؤكدا صمود الشعب الفلسطيني في وجه المخططات الإسرائيلية . كما اكد خلال اللقاء على ثبات الرئيس محمود عباس على المبادئ والثوابت رغم الضغوط والتهديدات التي يتعرض لها .

من جانبه، رحب رفسنجاني برئيس المجلس الوطني الفلسطيني والوفد المرافق له وأثنى على كلماته وبيانه الذي عرضه عليه وأكد على استمرار الدعم الإيراني للقضية الفلسطينية واستذكر الجيل القديم من أبطال الثورة الفلسطينية الذين كانوا مصدر الهام لإيران ولشعوب العالم في مقاومة المحتل وتأكيدهم على العودة الى فلسطين التي هي سر المقاومة .

و شدد  رفسنجاني على ان القدس هي في قلب كل مسلم وانها العاصمة للدولة الفلسطينية القادمة مهما حاول الإسرائيليون والاميركان تغيير هذه الحقيقة فإن الشعوب الإسلامية واعية لذلك واننا لن ننسى فلسطين والقدس .

و دعا السيد رفسنجاني الى ضرورة إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة بين فتح وحماس وانه لا يجوز الاستمرار به لان الكيان الإسرائيلي يتقدم ونحن نتراجع بهذا الانقسام.

وكان المؤتمر التاسع لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي قد أنهى أعماله مساء امس الأربعاء بعد ان أقرّ مشاريع قرارات اللجان الأربعة ولجنة فلسطين الدائمة واصدر قراراته تلك وإعلان طهران ، وستنعقد الدورة القادمة للاتحاد في دولة مالي في العام القادم . وستعقد اللجنة الدائمة لفلسطين واللجنة التنفيذية للاتحاد اجتماعيهما القادمين في المغرب .

وأكد  خالد مسمار عضو الوفد الفلسطيني الى طهران ان هذه الدورة كانت ناجحة بامتياز مشيدا بدور إيران في هذا الصدد ودور كافة أعضاء المؤتمر الذين اقروا جميع مشاريع القرارات التي تقدم بها الوفد الفلسطيني.