Menu
01:30هنية يكشف عن الموعد الجديد للموسم القادم واستكمال دوري السلة
01:26قوات الاحتلال تغلق كافة مداخل محافظة بيت لحم
01:05الأسير سامي جنازرة يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الرابع عشر
01:02إدارة سجون الاحتلال تنقل الأسير سامي جنازرة مجددا إلى عزل النقب
00:56غزة: انتحار سجين في مركز إصلاح الوسطى
00:52أندونيسيا ترفض بشدة مخطط الضم الإسرائيلي
00:47الرئيس يعزي الملك عبد الثاني وآل أبو جابر بوفاة وزير الخارجية الأسبق
00:46الاحتلال يمنع الصلاة في الحرم الإبراهيمي
00:41النيران تلتهم 850 شجرة زيتون وحرجية في جنين
00:35نتنياهو : "اسرائيل " ستضم 30 %من الضفة الغربية
00:31مقتل فتاة فلسطينية بعد تعرضها للضرب المبرح من قبل والدها
00:17البرغوثي يحذر من موجة ثانية من فيروس كورونا
00:26نتنياهو: فلسطينيو الغور وأريحا لن يحصلوا على الجنسية
00:23"إسرائيل" تدعي منع هجومًا للجهاد الإسلامي وآخر لحزب الله
00:21الاحتلال يعتقل اربعة شبان ويستولي على مركبتهم شمال نابلس
الجنرال "آمير برعام"،

جنرال اسرائيلي: لا مفر من اعادة احتلال قطاع غزة

 قال قائد لواء المظليين في جيش الاحتلال الإسرائيلي، الجنرال "آمير برعام"، إنه لا خيار أمام إسرائيل، لمواجهة تصاعد الهجمات الصاروخية من قطاع غزة، سوى بإعادة احتلاله، والقتال فيه من منزل لآخر.

وأضاف برعام، في حديث لـ"القناة الثانية" في التلفزيون الإسرائيلي، بثته مساء اليوم الاثنين، من على حدود قطاع غزة،" ليس لدينا خيار آخر سوى الدخول مجددا إلى غزة، في كل يوم يتجدد إطلاق النار منها وتزداد الانذارات سخونةً مع تصاعد الهجمات الصاروخية، ويبدو أننا في طريق جديد أمام عملية رصاص مصبوب جديدة، بعد تلاشي قوة الردع التي اعقبت العملية الأولى".

 وتابع" يجب أن نعد جيشاً للقتال في هذه المساحة الكثيفة بالسكان، ولدينا القدرة على تنفيذ عملية واسعة والقبة الحديدية سيكون لها دور دفاعي. عمليات الاغتيال تساعد، لكنها لا ترجح كفة الميزان لصالحنا، في نهاية المطاف أعتقد أنه سيأتي اليوم الذي ندخل فيه إلى عمق غزة، وسيكون على مقاتلينا الانتقال من منزلٍ إلى منزل آخر لمواجهة الإرهابيين، فنحن بحاجة إلى دروس الماضي".

وأشار قائد لواء المظليين إلى أن التاريخ يفرض على إسرائيل التعلم من الماضي، قائلاً" غزة منذ 100 عام لم تتغير فيها الأرض، في الحرب العالمية الأولى حاول البريطانيون احتلال غزة ومهاجمة الاتراك العثمانيين لكن دون جدوى فقتل 6500 جندي بريطاني، وأعجب الأتراك بما فعلوه على أرض غزة، كان البريطانيين جيش محترف ولا عيب في التعلم من التاريخ، وإلقاء نظرة على الأرض من زاوية مختلفة، وقوانين الحروب كثيرة ومعناها لا يتغير على الرغم من أن 100 عام مضت".