Menu
14:08الاحتلال يزعم إصابة شاب حاول زرع عبوة ناسفة قرب بيت دقو بالقدس
14:08جماعات متطرفة تدعو لاقتحامات واسعة للأقصى في ذكرى احتلاله
14:05صحيفة عبرية تكشف عن وثيقة سرية صدرت عن خارجية الاحتلال بشأن هذا الأمر
12:56برنامج الأغذية العالمي يوقف مساعدات عن آلاف الأسر في غزة
12:51الاحتلال يقرر رفع حالة التأهب بغلاف غزة
12:18بالفيديو: استشهاد فتاة فلسطينية برصاص الاحتلال جنوب نابلس
10:38بالصور: كتائب القسام تزف 3 من شهداءها في مدينة نابلس
12:45الاقتصاد بغزة: ندرس وقف توريد الأثاث من معبر كرم أبو سالم عقب قرار الاحتلال
11:54التعليم بغزة تعلن موعد توزيع أرقام جلوس طلبة الثانوية العامة
11:46قناة عبرية: جولة التصعيد القادمة مع قطاع غزة ستكون في هذا التوقيت
12:41الاحتلال يسلم جثمان الشهيد عبد الكريم الشيخ في قلقيلية
11:10عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بحماية شرطة الاحتلال
11:05الاحتلال يصدر 217 أمر اعتقال إداري بحق الأسرى خلال الشهر المنصرم
10:54المرور بغزة تنشر إحصائية حوادث السير خلال 24 ساعة الماضية
11:13صحيفة عبرية: هكذا نجح جيش الاحتلال في اغتيال منفذي عملية الأغوار

صحيفة عبرية تكشف جيش الاحتلال يدرس تنفيذ هذه الخطة في شمال الضفة الغربية

قالت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، اليوم الجمعة، إن المؤسسة العسكرية الإسرائيلية تدرس إمكانية تنفيذ عملية عسكرية واسعة في الضفة الغربية، وذلك على خلفية استمرار العمليات، وعدم توقع حالة من الهدوء على المدى القريب.

وذكرت الصحيفة، أن نقاشات تدور في قيادة المؤسسة العسكرية الإسرائيلية حول تغيير السياسة العسكرية في شمال الضفة الغربية لدرجة الخروج إلى عملية عسكرية واسعة، مشيرة إلى أن جهاز "الشاباك" يدعم السياسة الهجومية، ويرى ضرورة تغيير السياسة الأمنية في هذه المنطقة.

وقالت، إن وزير الحرب الإسرائيلي يوآف غالانت لم يحدد موقفه النهائي من العملية العسكرية بعد، وطلب من الهيئات القيادية في المؤسسة العسكرية إجراء نقاش معمق حول الموضوع.

وأضافت: "إن الميدان يغلي والسلطة الفلسطينية فقدت السيطرة، حيث وقعت في العام 2022، 184 عملية جدية في الضفة الغربية، وفي العام الجاري 104 عمليات، وفي العام 2022، قتلت إسرائيل 195 فلسطينياً بينما قتلت 95 خلال العام الحالي".

وبحسب ادعاءات المؤسسة العسكرية الإسرائيلية فإن 95% ممن اغتالتهم "إسرائيل" كانوا على علاقة بعمليات ضد الإسرائيليين.

 وفقاً للصحيفة العبرية والتي قالت: "إن عملية عسكرية في شمال الضفة الغربية كانت قريبة في عهد حكومة الاحتلال السابقة، حتى أن القوات تلقت تعليمات للاستعداد لها، ولكن الانتخابات الإسرائيلية وتغير الحكومة خلط الأوراق، وهذه الأيام عادت القضية للنقاش من جديد".

وأضافت: "العملية العسكرية الواسعة ليست الحل الوحيد، إلى جانب ذلك ستستمر حملة الاعتقالات للأشخاص الذين يعتقد أنهم يشكلون قنابل موقوتة، أو الانتقال لعملية تدريجية كل مرة في منطقة مختلفة".