إزالة الصورة من الطباعة

عشراوي: ملف اللاجئين يشكل جوهر القضية.. أبو يوسف: نتنياهو يهدف لشطب حق العودة

أرض كنعان - رام الله / أ كدت الدكتورة حنان عشراوي عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أن تصريحات رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو المتعلقة بوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين (أونروا) ان هذه هي سياسة نتنياهو المعهودة، لافتة إلى انه يريد تصفية القضية الفلسطينية بكل جوانبها ومكوناتها من طرف واحد وبرؤية إسرائيلية متطرفة.
      
وأوضحت عشراوي في تصريح صحفي أن قضية اللاجئين هي قضية ومسؤولية دولية غير انها مسؤولية إنسانية، معتبرة إياها بانها تشكل جوهر وهوية القضية الفلسطينية، والشاهد على المأساة التي ارتكبها العالم بحق فلسطين.

وقالت: "محاولة نتنياهو استمرار تفكيك القضية الفلسطينية بهدف تصفيتها، هي خارج سياق القانون الدولي، وخارج سياق الوصول الى أي حل".

وشددت عشراوي على ضرورة ان يستمر عمل وكالة (أونروا) او يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته، معتبرة في الوقت ذاته ان إسرائيل بهذا التطرف تعمل على عزل نفسها وشريكتها الولايات المتحدة الامريكية. 

بدوره أوضح الدكتور واصل أبو يوسف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ان ان تصريحات بنيامين نتنياهو ليس جديدا، لافتا إلى أنه يحاول ان يشطب وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين (أونروا) لشطب حق العودة للاجئين.

وقال: "الموقف الأمريكي أيضا يهدف الى ذلك من خلال تجفيف الأموال التي تقدم للوكالة"، لافتا إلى ان عمل الوكالة هو مسؤولية الأمم المتحدة وأمريكا في عملية استدامة الحالة الإنسانية للاجئين الى حين عودتهم الى ديارهم".