إزالة الصورة من الطباعة

سفير واشنطن في تل أبيب يكشف عن خطة سلام جديدة

أرض كنعان - وكالات / 

كشف السفير الامريكي لدى اسرائيل ديفيد فريدمان يوم امس الاثنين  ان فريقا في ادارة الرئيس الامريكي ترامب قد كثف جهوده لصياغة خطة سلام بين اسرائيل والفلسطينيين.

وقال فريدمان في مقابلة خلال حدث سنوي للمنظمة الصهيونية الامريكية في نيويورك "اننا نعمل بجد على صياغة خطة سلام ومن الصعب توضيح ذلك حاليا وانما بعد احراز تقدم في قضايا حساسة"، واضاف انه سيتم نشر معلومات اضافية حول الخطة التي سيتم صياغتها "في الاشهر القادمة".

ويعتبر فريدمان واحد من أربعة أعضاء من الفريق كتابة مشروع "خطة السلام"، جنبا إلى جنب مع صهره والمستشار الخاص، جاريد كوشنر، والمبعوث الخاص للمفاوضات الدولية، جيسون غرينبلات، ونائب مستشار الأمن القومي دينا باول.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الجمعة الماضية ان جهود تعزيز عملية السلام في الشرق الاوسط "وصلت الى مرحلة جديدة بعد اشهر من التحضير".ووفقا للتقرير، فإن الرئيس ترامب وفريقه للسلام قد وضعوا بالفعل مخططا لخطة طموحة تختلف عن الخطة الأخرى المقدمة. وقال جيسون غرينبلات الذي زار اسرائيل والاراضي الفلسطينية مؤخرا "لقد استثمرنا قدرا كبيرا من الوقت في الاستماع الى الاسرائيليين والفلسطينيين والقادة المهمين في المنطقة