إصابات بالاختناق في صفوف طلبة مدرسة "عوريف" جنوب نابلس

أرض كنعان - نابلس - أصيب عشرات الطلبة، اليوم الأحد، بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الاحتلال الإسرائيلي بغزارة صوب مدرسة عوريف الثانوية، جنوب نابلس.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال هاجمت المدرسة بقنابل الغاز المسيلة للدموع بشكل كثيف، ما أدى لإصابة عشرات الطلبة بالاختناق، جرى إسعافهم ميدانيا، فيما نقل أحد الطلبة للمركز الصحي في القرية لتلقي العلاج.

وأوضحت أن جنود الاحتلال ما زالوا يتمركزون في المنطقة القريبة من المدرسة، مشيرة إلى أن الهجوم أدى لعدم انتظام العملية الدراسية.

وتشهد المدرسة اعتداءات متكررة من قبل المستوطنين وجيش الاحتلال الإسرائيلي، حيث أخلت إدارة المدرسة الطلبة ثماني مرات خلال الفصل الدراسي الأول، وست مرات منذ بداية الفصل الدراسي الثاني.

وتعرضت القرية لهجومين من مستوطني مستوطنة "يتسهار" المقامة على أراضي قرى جنوب نابلس، ما أدى لإصابة مواطن بكسور، وتكسير مركبتين.

تم ارسال التعليق