أبو بكر: تقدم كبير في ملف المفاوضات مع الأسرى

أرض كنعان - رام الله - كشف رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر عن حدوث تقدم في ملف مفاوضات الأسرى مع ما تسمى "إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية" بخصوص الموافقة على أبرز مطالب الأسرى، مقابل فك إضرابهم عن الطعام الذي دخل يومه السابع.

وأوضح أبو بكر في تصريح صحفي أنّه من المفترض أن تتلقى "إدارة مصلحة السجون" من قيادة الأسرى الفلسطينيين اليوم الأحد، جوابا نهائيا حول الموافقات التي قدمتها "إدارة السجون" على مطالب الاسرى، بعد عقد اجتماع ضم "الشاباك" وممثلي معتقل "ريمون" و"إدارة مصلحة السجون".

وأشار إلى أنّه تم خلال الاجتماع الموافقة على عدة مطالب من بينها إزالة أجهزة التشويش، وتركيب مقاسم هواتف، وعودة من تم ابعادهم من السجون إلى سجون أخرى، وأيضا تم الموافقة على تخفيض العقوبات على الاسرى الذين احرقوا الغرف.

وتوقع أبو بكر أن يكون هناك رد ايجابي من قبل قيادة الأسرى إزاء هذا التقدم الحاصل في المفاوضات التي اقترن بها "اضراب الكرامة 2".

وأكد أنّ الموقف الرئاسي والحكومي ثابت تجاه قضية الأسرى، التي تمثل خطا أحمرا، داعياً إلى "مضاعفة الجهود اتجاههم لنثبت للعالم أنه لا يمكن المس بهم حتى لا يمس بنضالاتنا".

تم ارسال التعليق