اعتقال متظاهريْن خلال إغلاق أهالي قلنسوة مدخلها احتجاجًا على الهدم

أرض كنعان - قلنسوة - أغلق أهالي مدينة قلنسوة بالداخل الفلسطيني المحتل مساء السبت المدخل الرئيس للمدينة ضمن تظاهرة احتجاجية ضد سياسة هدم البيوت التي تهدد عددًا من بيوتهم.

واعتقلت شرطة الاحتلال خلال الاحتجاج متظاهرين اثنين هما حسن كمال وضياء تايه، بادّعاء "الإخلال بالنظام وإغلاق الشارع الرئيس"، واستنفرت قواتها على المدخل الرئيس للمدينة بأعدادٍ كبيرة.

ورفع المتظاهرون شعار "لا للتهاون حتى إيجاد حل جذري للبيوت"، وتأتي التظاهرة في إطار خطوات احتجاجية أقرت منذ شهرين ضمن سلسلة فعاليات ضد سياسة هدم البيوت.

ويتهدد شبح الهدم ثلاثة بيوت بالهدم الفوري، أصحابها هم محمد عودة، وإسماعيل واوية، وعبد الحكيم حمودة. وحصل أصحاب البيوت المهددة، نهاية الأسبوع الماضي، على تجميد لمدة عشرة أيام حتى تاريخ الثالث من نيسان/ أبريل المقبل، للبت بأوامر الهدم.

تم ارسال التعليق