مسؤول إسرائيلي يكشف سبب مخاوف نتنياهو من التصعيد مع غزة

ارض كنعان -أكد مسؤول سياسي إسرائيلي رفيع المستوى، أن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يخشى أي تصعيد عسكري قد تبادر إليه حركة حماس في قطاع غزة قبل انتخابات الكنيست المقررة في 9 ابريل/ نيسان القادم.

ونقل موقع "معاريف" الإسرائيلي، عن المصدر قوله، إنّ نتنياهو "يخشى من تبعات تصعيد عسكري خلال المعركة الانتخابية، وهو ما يجعل إسرائيل عملياً عرضة للابتزاز من قبل حماس التي تستفيد من الوضع القائم لصالحها".

وأضاف أنّ "الهدف الأعلى لنتنياهو في هذا السياق هو تأجيل التصعيد المحتمل في القطاع، وبكل ثمن، إلى ما بعد الانتخابات الإسرائيلية. وتكمن المشكلة في أنّ حماس تدرك ذلك جيداً وتتصرّف تبعاً لذلك".

ولفت الموقع إلى أنّ حركة "حماس" أوقفت، في الأيام الثلاثة الأخيرة، عمليات "الإرباك الليلي" عند حدود قطاع غزة، وقللت من إطلاق البالونات الحارقة باتجاه إسرائيل، في ضوء الاتصالات واللقاءات التي أجراها الوفد المصري أخيراً، في إطار مساعي تثبيت التهدئة.

تم ارسال التعليق