اكتشاف مشكلة تقنية في مسبار إسرائيلي

ارض كنعان -اكتشف خبراء مشكلة تقنية في المسبار القمري الإسرائيلي "بيريشيت" والذي أطلق مؤخرا في مهمة إلى القمر، وتمثلت في "حساسية مفرطة من أشعة الشمس".

وأكدت الإذاعة العبرية أن المهندسين العاملين في غرفة التحكم التابعة لشركة "سبيس آي إل"، والصناعات الجوية الإسرائيلية، الواقعة جنوب تل أبيب، حددوا بواسطة منظومة التعقب، خللا بالمسبار القمري. "بحسب روسيا اليوم"

ومن المقرر أن يهبط المسبار "بيريشيت" على سطح القمر، خلال 7 أسابيع، أي في 11 أبريل المقبل، بعد قطع رحلة طولها 384 ألف كيلومتر.

وفي حال نجاح المسبار الإسرائيلي في الهبوط على سطح القمر، فستصبح إسرائيل، على حد تعبير وسائل إعلام إسرائيلية، رابع دولة "عظمى" تنجح في إرسال مركبة فضائية إلى القمر، بعد الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي والصين.

ومن المنتظر أن يبدأ المسبار الأحد المقبل بتنفيذ دورته الأولى حول الأرض، بعد أن انطلق يوم الجمعة الماضي من قاعدة "كيب كانافيرال" بولاية فلوريدا الأمريكية، بواسطة صاروخ "فالكون 9"، التابع لشركة "سبيس إكس" الأمريكية. 

يذكر أن هذا المسبار قد صنع في إسرائيل، وبلغت تكلفته 95 مليون دولار، وصممته جمعية "سبيس آي إل"، بالتعاون مع الصناعات الجوية الإسرائيلية.

تم ارسال التعليق