لجنة المرأة بالهيئة تنعي المناضلة آمال الترامسي وتطالب بمحاكمة دولية للاحتلال

ارض كنعان -نعت لجنة المرأة في الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار المناضلة آمال أحمد الترامسي ( 54) عاماً من الشيخ رضوان والتي استشهدت أمس برصاص صهيوني غادر أثناء مشاركتها في مسيرات العودة شرقي غزة.

وتقدمت اللجنة بخالص عزائها الحار للعائلة وللرفيقات والرفاق في حزب الشعب الفلسطيني، وتعتبر استشهادها خسارة وطنية فادحة، لما شكلته هذه المناضلة من نموذج نسوي تضحوي وشجاعة منقطعة النظير، والإيمان بأهداف مسيرات العودة وبالمشاركة الدائمة والفاعلة في فعالياتها.

واعتبرت اللجنة أن استهداف الاحتلال لمواطنة مدنية برصاص غادر هي جريمة صهيونية جديدة يندى لها جبين البشرية، وتتطلب من المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان ومن لجنة تقصي الحقائق التي كانت تتابع ميدانياً جرائم الاحتلال شرقي القطاع تتطلب إحالة هذه الجرائم إلى محكمة الجنايات الدولية حتى لا يفلت هذا الاحتلال المجرم وقادته من العقاب.

وتعهدت اللجنة الشهيدة وكل الشهيدات والشهداء بالاستمرار في السير على خطاهم بالاستمرار في المقاومة ومسيرات العودة حتى تحقيق أهداف شعبنا في العودة والحرية والاستقلال.

تم ارسال التعليق