الرئيس يختصر جولته الخارجية ويعود لرام الله لمتابعة الأوضاع الراهنة

أرض كنعان - رام الله - قرر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الثلاثاء، اختصار جولته الخارجية والعودة لرام الله، إثر استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، عن عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، حسين الشيخ، الذي يرافق الرئيس عباس في جولته الخارجية

 إن الرئيس الفلسطيني قرر اختصار جولته الخارجية والعودة الى أرض الوطن، لمتابعة التطورات المتلاحقة، والعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة.

وأشار "الشيخ" إلى أن الرئيس عباس يواصل اتصالاته منذ أمس، وعلى كافة المستويات، لضمان وقف العدوان الإسرائيلي.

ووصل الرئيس عباس إلى الكويت، أمس، في زيارة رسمية، يلتقي خلالها عدد من المسؤولين الكويتيين.

ومنذ مساء الأحد، يواصل الجيش الإسرائيلي هجماته على قطاع غزة؛ ما أسفر عن سقوط شهداء، فضلًا عن تدمير منشآت مدنية، بينها بنايات سكنية ومقر فضائية "الأقصى" التابعة لحركة "حماس".

ومساء الاثنين، أعلنت الغرفة المشتركة للفصائل الفلسطينية، البدء بقصف مواقع ومستوطنات إسرائيلية بعشرات الصواريخ؛ ردًا على الهجمات الإسرائيلية.

وحتّى ساعات الصباح، ارتفع عدد شهداء التصعيد الإسرائيلي إلى 12 فلسطينيا و9 مصابين، فيما قتل إسرائيليان وأصيب 31 آخرين، وفقا لمصادر فلسطينية وإسرائيلية. 

تم ارسال التعليق