سلامي لنتنياهو: تعلم السباحة فليس أمامك سوى البحر للفرار

أرض كنعان - وكالات - 

قال نائب القائد العام لحرس الثورة الإيراني العميد حسين سلامي إنه على رئيس وزراء الكيان الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بدلاً من تحريض العالم على التقدم الإيراني تعلم السباحة في المتوسط لأنه ليس أمامه مجال سوى الفرار إلى البحر إذ سنرى قريباً زوال هذا الكيان المزيف.

وذكرت وكالة "تسنيم" الإيرانية أن تصريحات العميد سلامي جاء تعقيبا على الهجمات الصاروخية التي استهدفت مواقع لتنظيم داعش في سوريا، معتبرا أنها "أثبتت للعالم مرة أخرى قدرتنا وصمودنا".

وخاطب العميد سلامي كيان الاحتلال قائلا إن "الكيان الصهيوني هو الدمية السياسية لواجهة أمريكا في المنطقة، فهو ليس في دائرة تهديدنا، فحزب الله لوحده طوى صفحة الكيان".

وأردف "نقول لرئيس وزرائه الجوال بدلاً من تحريض العالم على التقدم الإيراني، تعلم السباحة في المتوسط لأن ليس أمامه مجال سوى الفرار إلى البحر، إذ سنرى قريباً زوال هذا الكيان المزيف".

وأضاف "استهدفنا بالصواريخ الإرهابيين على مقربة من الأمريكيين ثم يبعثون لنا بعد ذلك رسالة بأن نقيم خط اتصال معهم لإبلاغهم بالضربات الصاروخية قبل تنفيذها، بلغت إيران مكانة تتحدث فيها قوى عظمى معها بهذا الشكل من الاحترام".

وتابع "نحن تجاوزنا جميع العقبات، وهذه المشاكل الاقتصادية أصغر من عزيمة هذا الشعب، وقدراتنا عظيمة جداً، سنثبت بأننا نستحق الاستقلال والحرية والجمهورية الاسلامية الايرانية، وسنقطع يد أمريكا من العالم الإسلامي".

 

 

تم ارسال التعليق