آلاف المستوطنين يستبيحون "باحة البراق"

أرض كنعان - القدس المحتلة - تواصل، مساء أمس الثلاثاء، تدفق آلاف المستوطنين من مختلف المناطق على باحة حائط البراق (الجدار الغربي للمسجد الأقصى) عشية ما يسمى بـ"عيد الغفران" العبري، وذلك وسط اجراءات مشددة في المدينة المقدسة، وبلدتها القديمة التي حولها الاحتلال الى ما يشبه الثكنة العسكرية.

وسيؤدي الآلاف من المستوطنين الليلة فيما يسمى "صلوات يوم الغفران" قبيل عيد "صوم يوم الغفران" اليهودي الذي يستمر 24 ساعة، ويمنع خلالها تناول المشروبات، الاستحمام، انتعال حذاء جلدي، والعمل.

تم ارسال التعليق